السيّدة العجوز تصرخ في وجه الإنتر

استعاد لاتسيو نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلتين الأخيرتين والمركز الثالث مؤقتاً بفوزه الثمين على مضيفه بريشيا 2-صفر، أول من أمس، في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الايطالي لكرة القدم. وتقدم لاتسيو مبكراً عبر مهاجمه الأوروغوياني الفارو غونزاليز في الدقيقة 18 بضربة رأسية اثر تمريرة من السويسري ستيفان ليشتشتاينر، وعزز التشيكي ليبور كوتشاك بهدف ثانٍ في الدقيقة 58 بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من كريستيان ليديسما. وهو الفوز الاول للاتسيو بعد سقوطه في فخ التعادل في مباراتيه الاخيرتين امام مضيفه ميلان المتصدر صفر-صفر وضيفه كييفو 1-،1 فرفع رصيده الى 45 نقطة وارتقى الى المركز الثالث، مستغلا خسارة انتر ميلان حامل اللقب في الاعوام الخمسة الاخيرة امام مضيفه يوفنتوس صفر-1 على الملعب الاولمبي في تورينو. وهي الخسارة السادسة لانتر ميلان هذا الموسم والسادسة باشراف مدربه البرازيلي ليوناردو بعد الاولى امام اودينيزي 1-3 في المرحلة الحادية والعشرين. وتجمد رصيد انتر ميلان عند 44 نقطة وتراجع للمركز الرابع، وهو يملك فرصة التعويض عند ملاقاة مضيفه فيورنتينا، الاربعاء المقبل، في مباراة مؤجلة.

في المقابل، حقق يوفنتوس فوزه الثاني على التوالي، وارتقى الى المركز السادس برصيد 41 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن المركز المؤهل الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل. ويدين يوفنتوس بفوزه الى مهاجمه الجديد اليساندرو ماتري القادم من كالياري في فترة الانتقالات الشتوية، لانه سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 30 بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من الدنماركي فريدريك سورنسن. وكان ماتري سجل ثنائية في اول مباراة له مع السيدة العجوز، عندما قاده الى الفوز على فريقه السابق كالياري 3-.1

طباعة