بلغا النهائي على حساب ألميريا وإشبيلية

برشلونة والريال ينقلان «الكلاسيكو»إلى الكأس

أفيلاي يتابع هدفه الثالث في شباك ألميريا. أ.ف.ب

بلغ برشلونة بطل ومتصدر الدوري الإسباني، نهائي مسابقة كأس إسبانيا لكرة القدم، للمرة الـ35 في تاريخه، بفوزه على مضيفه الميريا 3-صفر، أول من أمس، على ملعب «جويغوس ميديتيرانيوس» في اياب الدور نصف النهائي، ليضرب موعداً نارياً مع غريمه ريال مدريد الذي تخطى إشبيلية حامل اللقب.

ودخل النادي الكاتالوني الساعي إلى تعزيز رقمه القياسي من حيث عدد الألقاب (،29 اخرها عام 2009) إلى هذه المباراة وهو في وضع مريح جداً بعد فوزه ذهاباً بخماسية نظيفة، ما اتاح الفرصة امام مدربه جوسيب غوارديولا لخوض اللقاء بتشكيلة من الصف الثاني تقريباً. وغاب عن التشكيلة الأساسية الأرجنتيني ليونيل ميسي ودافيد فيا وبدرو رودريغيز وتشافي هرنانديز واندريس انييستا والحارس فيكتور فالديز، فيما كان البرازيليان دانيال الفيش وادريانو وسيرجيو بوسكيتس من العناصر الأساسية الوحيدة في التشكيلة التي شهدت مشاركة الهولندي ابراهيم افيلاي وبويان كركيتش والأرجنتيني خافيير ماسكيرانو الى جانب الشابين مانويل نوليتو وتياغو الكانترا.

مورينيو وفالدانو معجبان بأديبايور .

https://media.emaratalyoum.com/inline-images/351349.jpg

قال مدرب ريال مدريد، البرتغالي جوزيه مورينيو، في مؤتمر صحافي« بالنسبة لأديبايور الذي يشارك لأول مرة في ملعب سانتياغو برنابيو بقميص ريال مدريد، وفي أول مرة يلمس فيها الكرة، فإنه أحدث دوياً هكذا»، واضاف مورينيو الذي دفع ريال مدريد لجلب مهاجم اخر للفريق في ظل غياب الأرجنتيني جونزالو هيجوين لفترة طويلة بسبب الإصابة «هذا رائع ايضا لثقته». وظهر فالدانو المهاجم السابق للأرجنتين سعيداً أيضاً بما قدمه اديبايور في أول ظهور امام جماهير ريال مدريد. وقال فالدانو في مقابلة تلفزيونية «لا توجد طريقة أفضل لكي يقدم المرء نفسه الى جماهير برنابيو، أظهر هدوء اعصاب ودقة في التنفيذ، هذا سيمنحه الثقة».

ووضع ادريانو النادي الكاتالوني في المقدمة بعد 35 دقيقة عندما استلم الكرة على الجهة اليسرى بعد تمريرة من نوليتو، فتوغل بها وتلاعب بالمدافعين قبل ان يسدد في شباك الحارس استيبان سواريز. وفي الشوط الثاني عزز تياغو تقدّم النادي الكاتالوني بكرة رأسية رائعة اثر عرضية من دانيال الفيش (56)، ثم اضاف افيلاي الثالث عندما وصلته الكرة من الجهة اليمنى عبر المالي سيدو كيتا فسيطر عليها عند حدود المنطقة قبل ان يتوغل بها ثم يسددها بيمناه ارضية في الزاوية اليمنى لمرمى سواريز (66).

وعلق المدرب جوسيب غوارديولا على الفوز «كان شهراً صعباً للغاية والكل لعب دوره مع الفريق، كنت سعيداً لرؤية تياغو وأفيلاي وأدريانو يسجلون».

ويلتقي برشلونة في النهائي مع غريمه التقليدي ريال مدريد الفائز على ضيفه اشبيلية حامل اللقب 2-صفر، الذي خسر مباراة الذهاب على ارضه صفر-.1

وسيتواجه ريال مع غريمه برشلونة في النهائي للمرة الأولى منذ 1990 عندما فاز النادي الكاتالوني 2-صفر، علماً بأنهما تواجها على اللقب في اربع مناسبات اخرى اعوام 1936 (فاز ريال 2-1) و1968 (فاز برشلونة 1-صفر) و1974 (فاز ريال 4-صفر) و1983 (فاز برشلونة 2-1). وكان ريال فاز ذهاباً 1-صفر في الأندلس، ليتأهل 3-صفر بمجموع المباراتين ويبلغ النهائي الأول في المسابقة منذ .2004

وسجل المهاجم التوغولي ايمانويل أديبايور اول أهدافه مع ريال بعد اعارته من مانشستر سيتي الانجليزي في الوقت الضائع من المباراة، بعد ان كان الألماني مسعود أوزيل افتتح التسجيل لريال في وقت متأخر أيضاً (82). وأكمل إشبيلية المباراة بـ10 لاعبين بعد طرد سيرخيو سانشيز لمخاشنته أديبايور (85). وستكون الفرصة ممكنة لمدرب الفريق الملكي البرتغالي جوزيه مورينيو بحمل أول ألقابه مع ريال في المسابقة الغائبة عن خزائنه منذ ،1993 نظراً لصعوبة الموقف في الدوري، اذ يتخلف سبع نقاط عن برشلونة بعد خسارة ريال أمام أوساسونا صفر-1 في الجولة السابقة.

طباعة