تشو: أهدرنا الركلات بسبب الإرهاق والحظ

مدرب كوريا الجنوبية تابع بإعجاب أداء لاعبيه. تصوير: أسامة أبوغانم

أشاد مدرب منتخب كوريا الجنوبية، تشو كوانغ راي، بالروح القتالية للاعبيه عقب الخسارة من اليابان في مباراة الدور قبل النهائي من كأس اسيا المقامة حالياً في قطر.

واكد انه فخور بلاعبيه، واشار الى ان الإرهاق وسوء الحظ كانا السبب في اهدار كل ركلات الترجيح التي سددها لاعبوه تجاه المرمى الياباني، وقال انه منبهر بالمستوى الذي قدمه فريقه في مواجهة اليابان. واوضح خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد عقب نهاية المباراة «لم يستسلم اللاعبون وضغطوا على منتخب اليابان حتى الدقيقة الأخيرة من المباراة، ونجحوا في تسجيل الهدف الثاني قبل نهاية الوقت الإضافي ليتم الحسم من خلال خوض ركلات الترجيح التي لم تبتسم لنا، بعد ان أهدرنا كل الركلات التي سددناها بسبب سوء الحظ الذي لازم اللاعبين اثناء تنفيذ هذه الركلات».

وحول السبب في اهدار جميع ركلات الترجيع التي نفذها فريقه، قال «كنا ندرك جيداً ان مواجهتنا مع اليابان قد تحسم عن طريق ركلات الترجيح، لذلك قمنا بتدريب اللاعبين على تنفيذ ركلات الترجيح في التدريب الأخير الذي خاضه الفريق قبل المباراة، واعتقد أن اللاعبين كانوا مرهقين، ولهذا لم يحالفهم التوفيق، لكن جميع اللاعبين أبهروني بعدم الاستسلام، وأعتقد أنهم أظهروا للعالم كله أن كرة القدم في كوريا الجنوبية ينتظرها مستقبل رائع».

وأكد تشو انه سيعمل خلال المرحلة المقبلة على علاج الأخطاء التي وقع فيها فريق خلال كأس اسيا، وقال «نحن نحتاج إلى الحذر في الجانب الدفاعي خلال المباريات، وهذا أمر احتاج إلى بعض الوقت والعمل من أجل معالجته، لكنني مطمئن لمستقبل كرة القدم في كوريا بعد ان قدم فريقي مستوى متميزاً خلال النسخة الحالية من كأس اسيا».

طباعة