بلغ النهائي بعد الإطاحة بكوريا الجنوبية

الساموراي على مشارف «الرباعية الآسيوية»

فرحة كبيرة للاعبي اليابان بعد التأهل. الإمارات اليوم

قطع المنتخب الياباني لكرة القدم شوطاً كبيراً نحو استعادة لقبه الآسيوي بتأهله إلى المباراة النهائية لبطولة كأس آسيا 2011 المقامة حالياً في قطر بتغلبه على المنتخب الكوري الجنوبية 3/صفر بضربات الترجيح، بعد تعادلهما 2/2 أمس في الدور قبل النهائي للبطولة. وأصبح المنتخب الياباني على بعد خطوة واحدة من الفوز بلقبه الآسيوي الرابع، لينفرد بالرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب، الذي يقتسمه حالياً مع منتخبي إيران والسعودية برصيد ثلاثة ألقاب لكل منهم. وقدم المنتخبان عرضا قويا ورائعا على مدار شوطي المباراة، حيث اتسم الأداء بالسرعة والحماس، وكان المنتخب الياباني هو الأفضل نسبياً في العديد من فترات الشوط الأول، خصوصاً في الدقائق الـ10 الأخيرة من هذا الشوط، بينما فرض المنتخب الكوري سيطرة شبه تامة على مجريات اللعب في الشوط الثاني.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل، حيث تقدم كي سونغ يونغ للمنتخب الكوري بهدف من ضربة جزا، وتعادل ريويشي ماييدا للمنتخب الياباني في الدقيقة .36 وفي الشوط الثاني فشل المنتخب الكوري في ترجمة تفوقه الواضح والفرص العديدة التي سنحت له إلى أهداف، ليستمر التعادل قائما بينهما ليخوضا وقتاً إضافياً لمدة نصف ساعة مقسمة بالتساوي على شوطين. ونجح اللاعب البديل هاجيمي هوسوجاي في تسجيل هدف التقدم 2/1 للمنتخب الياباني في الدقيقة 98 من متابعة جيدة لضربة جزاء سددها زميله كيسوكي هوندا قائد الفريق وتصدى لها الحارس الكوري.

ولكن المدافع هوانغ جاي وون سجل هدف التعادل الثمين للمنتخب الكوري مع نهاية الوقت الإضافي الثاني، ليحتكم الفريقان إلى ضربات الترجيح. وفي ضربات الترجيح، سجل لليابان كل من كيسوكي هوندا وشنجي أوكازاكي وياسويوكي كونو وأخفق يوتو ناجاتومو (أطاح بالضربة الثالثة عاليا) ولم يسجل المنتخب الكوري أية ضربة، حيث أخفق كوو جا تشول ولي يونج راي (تصدى الحارس للضربتين الأولى والثانية) وهونغ جيونغ هو (أطاح بها خارج المرمى).

وسبق للمنتخب الياباني الفوز بلقب البطولة ثلاث مرات في أعوام 1992 و2000 و،2004 حيث نجح في جميع المباريات النهائية الثلاث التي تأهل إليها في اقتناص اللقب، ويحلم بتكرار ذلك في البطولة الحالية.

في المقابل، فشل المنتخب الكوري في جميع المباريات النهائية الثلاث السابقة التي تأهل إليها، حيث احتل المركز الثاني في بطولات 1972 و1980 و.1988 وسبق للمنتخب الكوري الجنوبي أن أحرز لقب البطولة مرتين في أول نسختين للبطولة، وذلك في عامي 1956 و،1960 عندما أقيمت البطولة بنظام دوري من دور واحد بين المنتخبات المشاركة. ورغم نجاح المنتخب الكوري في كسر قاعدة مواجهاته مع المنتخب الإيراني في دور الثمانية فشل الفريق في كسر النصف الآخر من القاعدة.

طباعة