بعدما وصف تيتا منتخب الأردن بـ « المتواضع والمحظوظ»

عدنان حمد: لن أنزلق إلى معركة كلامية مع مدرب سورية

عدنان حمد: الرياح لعبت مع السوريين في الشوط الأول. تصوير: أسامة أبوغانم

رفض مدرب المنتخب الأردني، العراقي عدنان حمد، الانجراف إلى حرب كلامية مع مدرب المنتخب السوري، الروماني تيتا، بعدما وصف الأخير خصمه الأردني بـ«المتواضع والمحظوظ»، وأنه «لا يمتلك مواصفات فنية تساعده على الاستمرار في كأس آسيا».

وقال حمد في تصريحات صحافية: «أنا لا أتحدث عن زملائي في المهنة، وأرفض الدخول في معركة كلامية مع احد، وردي دائما يكون في الملعب».

وأوضح «لقد حققنا الفوز عن جدارة واستحقاق وسنحت للمنتخب السوري فرص عدة للتسجيل، لكننا نجحنا في العودة سريعاً إلى أجواء اللقاء مع تسجيل هدف التعادل، حيث سيطرنا بعدها على المجريات»، وتابع «لعبت الرياح دوراً إيجابياً مع المنتخب السوري في الشوط الأول، لكن الأمور تحسنت في الشوط الثاني، وكنت واثقاً من الفوز، ولم أشعر بالقلق أو الخوف، خصوصاً أن الفريق ارتكب بعض الأخطاء التكتيكية في الشوط الأول وتحدثت عنها مع اللاعبين بين الشوطين، وتمكنا من تقديم مباراة متميزة على مستوى الانضباط».

وكشف حمد عن جوانب الضعف في المنتخب السوري، وقال «المنتخب السوري لعب بثلاثة مدافعين وبطريقة 3-4-3 من اجل تحقيق الفوز، لكنه لم يستطع الوصول إلى منطقة جزائنا إلا من خلال الكرات الطويلة التي أجبرناه على القيام بها، ما أسهم في تعقيد مهمته، ولولا الثقة الزائدة في الثلث الهجومي للاعبي المنتخب الأردني لخرجت المباراة بنتيجة أكبر من التي انتهت عليها».

طباعة