إنترميلان يواصل نغمة الانتصارات في الكأس

 

بلغ إنتر ميلان حامل اللقب الدور ربع النهائي من كأس ايطاليا لكرة القدم بفوزه على ضيفه جنوى 3-2 الاربعاء، على ملعب «جوزيبي مياتزا». وهذه المباراة الاولى لانتر ميلان في المسابقة كون الاندية صاحبة المراكز الثمانية الاولى في دوري الموسم الماضي (انتر ميلان صاحب الثلاثية التاريخية، وروما وميلان وسمبدوريا وباليرمو ونابولي ويوفنتوس وبارما) اعفيت من خوض الأدوار الأولى من المسابقة وتأهلت مباشرة الى ثمن النهائي الذي افتتحت مبارياته في 14 ديسمبر الماضي بتأهل بارما على حساب فيورنتينا بالفوز عليه 2-1 بعد التمديد. وهذا الفوز الثالث لإنتر ميلان في ثالث مباراة له بقيادة مدربه الجديد البرازيلي ليوناردو الذي استهل مشواره كخلف للإسباني رافاييل بينيتيز بطريقة جيدة اذ تغلب «نيراتزوري» على نابولي القوي (3-1) وكاتانيا (2-1) في الدوري المحلي. واكد انتر ميلان، الفائز باللقب ست مرات، تفوقه على ضيفه جنوى الذي لم يذق طعم الفوز على «نيراتزوري» منذ عام 1994 (2-1 في الدوري) وفي اي من المباريات السبع التي جمعته به في مسابقة الكأس. وحافظ انتر ميلان على سجله المميز على ارضه في هذه المسابقة اذ انه لم يذق طعم الهزيمة بين جماهيره منذ 12 ديسمبر 2002 حين خسر امام باري 1-2 في اياب ثمن النهائي (20 فوزا وخمسة تعادلات منذ حينها)، كما انه حطم رقمه القياسي من حيث عدد الانتصارات المتتالية في المسابقة بعدما حقق فوزه السابع على التوالي.

طباعة