لاعبو أوزبكستان حريصون على أداء الصلاة

حسنوف: وضعنا خطة الفوز على قطر في أحد مساجد الدوحة

حسنوف بعد الفوز. أ.ب

كشف لاعب وسط منتخب أوزبكستان، جاسور حسنوف، عن قيامه باصطحاب زملائه اللاعبين والتوجه الى أحد مساجد الدوحة واداء صلاة الجمعة، والاجتماع في المسجد عقب انتهاء الصلاة والتشاور معهم في كيفية التغلب على المنتخب القطري في المباراة التي جمعتهما في افتتاح كأس آسيا التي انتهت بفوز اوزبكستان بهدفين دون رد. وقال اللاعب لوسائل الإعلام بعد المباراة: «نحن نحرص دائماً على الصلاة في اوقاتها، ولان المباراة أقيمت يوم الجمعة فكان لابد من صلاة ظهر الجمعة في المسجد، وقمنا بالتوجه الى احد المساجد القريبة من الحي الثقافي وادّينا صلاة الجمعة، وعقب انتهاء الصلاة وخروج المصلين من المسجد قمنا بعقد اجتماع سريع تحدثنا فيه عن المباراة، وعن كيفية مواجهة أصحاب الأرض والجمهور، والتغلب عليهم، ونحمد الله ان اجتماعنا جاء بفائدة حيث أسهم هذا الاجتماع في بث الثقة والطمأنينة والهدوء في نفوسنا، وهو الامر الذي مكننا من مواجهة الجمهور القطري الذي ملأ مدرجات استاد خليفة الذي استضاف المباراة بكل ثقة وثبات».

ويتمتع لاعبو اوزبكستان بحالة من الحرص والانضباط الشديد ويحرصون بشكل مستمر على اداء الصلوات الخمس في اوقاتها وفي جماعة، ويتميزون بالتواضع والهدوء الشديد. ونجح المنتخب الاوزبكستاني في الفوز على قطر بهدفين دون رد في مباراة الافتتاح التي حضرها 37143 متفرجاً، وهو عدد كبير ولم تشهده الملاعب القطرية من قبل. وتفاعل الجمهور القطري مع فقرات حفل الافتتاح، لكنه اضطر الى مغادرة الملعب قبل نهاية المباراة وبالتحديد بعد ان تمكن المنتخب الاوزبكستاني من تسجيل هدفه الثاني.

وكانت الجماهير القطرية تمني نفسها في الفوز بالمباراة الاولى والحصول على اول ثلاث نقاط، والتقدم تدريجياً نحو لقب البطولة.

طباعة