شنايدر متمسك بإنتر ميلان

شنايدر عقد قرانه بعد المونديال. أ.ف.ب

نفى وكيل أعمال نجم المنتخب الهولندي ويسلي شنايدر، أن الاخير ينوي ترك انتر ميلان بطل ثلاثية الدوري والكأس الايطاليين ودوري ابطال أوروبا، واضعاً بالتالي حداً للأخبار التي تتحدث عن امكانية الانتقال الى مانشستر يونايتد الانجليزي.

وكان مانشستر ابرز الاندية الساعية للتعاقد مع شنايدر الذي كان من افضل نجوم مونديال جنوب افريقيا ،2010 لكن لاعب اياكس امستردام السابق اكد في اكثر من مناسبة انه سعيد في ناديه ولا ينوي الرحيل.

وجدد وكيل اعماله سورين ليربي هذه الرغبة ايضاً بقوله «انه احد الاعوام الذي كان فيه كل شيء جميلاً ومثالياً. من الصعب جداً ان ينسى ويسلي كل ما حصل هنا (ميلانو) هذا العام. لقد صنع التاريخ والجميع سعيد بذلك. مستقبله في انتر. لا يوجد هناك اي شكوك حول هذه المسألة او اي مشكلة».

وكان رئيس انتر ميلان ماسيمو موراتي كشف أن شنايدر الذي قاد منتخب بلاده الى نهائي مونديال جنوب افريقيا بتسجيله خمسة اهداف، محط اهتمام مانشستر يونايتد، مضيفاً «رغبة مانشستر يونايتد في التعاقد مع شنايدر حقيقية، لكنني لم ابحثها لكي لا اسقط في الاغراء».

وينتهي عقد شنايدر (26 عاماً) مع انتر ميلان عام 2013 وقد دخل النجم الهولندي الى موسم 2009-2010 وهو يضع امامه هدف الرد على غطرسة ريال مدريد الإسباني الذي لم ير فيه اللاعب الذي بامكانه ان يرتقي الى مستوى الهالة النجومية للنادي الملكي الذي فضل ان ينفق اكثر من 250 مليون يورو من اجل التعاقد مع لاعبين مثل البرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي كاكا والفرنسي كريم بنزيمة.

لكن من المؤكد ان النادي الملكي نادم على تفريطه في خدمات هذا اللاعب الذي حصد جميع الالقاب الموسم الماضي مع انتر ميلان وكان قاب قوسين او ادنى من قيادة منتخب بلاده الى لقب بطل العالم للمرة الاولى في تاريخه، في حين ان ريال مدريد ونجومه رونالدو وكاكا وبنزيمة خرجوا من الموسم خالي الوفاض تماماً ان كان على صعيد الدوري والكأس المحليين أو مسابقة دوري ابطال اوروبا وكأس العالم.

طباعة