مانشستر يونايتد يسعى إلى تجديد عقد روني

مانشستر يريد الحفاظ على روني داخل القلعة الحمراء. إي.بي.إيه

يستعد نادي مانشستر يونايتد الانجليزي لبدء مفاوضات مع مهاجمه الدولي واين روني، لتجديد عقده قبل عامين على انقضائه مع الشياطين الحمر.

وأعلن الرئيس التنفيذي لمانشستر ديفيد جيل: «نهدف حاليا إلى الاجتماع مع واين ومستشاريه لدى عودتنا من الجولة (في الولايات المتحدة) وعودته من عطلته، بهدف الخروج بعقد جديد معه».

وتابع جيل: «من الواضح مما قاله الطرفان أنهما حريصان للبقاء سويا أطول فترة ممكنة، ونظرا لرغبته ومكانته لدى النادي، نحن واثقون بقدرتنا على تحقيق هذا الأمر». وسجل روني 34 هدفا ليونايتد الموسم الماضي، وسيكون السلاح الرئيس للمدرب الاسكتلندي السير أليكس فيرغوسون، لاستعادة لقب الدوري الذي فقده الموسم الماضي أمام تشلسي اللندني. لكن أداء روني (24 عاما) كان مخيبا على الاطلاق في كأس العالم الاخيرة في جنوب إفريقيا اذ عجز عن هز الشباك في اربع مباريات خاضها منتخب «الأسود الثلاثة».

أما فيديتش فقد أعلن أحد مسؤولي مانشستر ان مدافعه الدولي الصربي نيمانيا فيديتش سيمدد عقده لمدة عامين، واضعا حدا للشائعات التي تحدثت عن رحيله عن النادي. وأكد جيل في تصريح لقناة النادي ان فيديتش (28 عاما) الذي يعتبر احد افضل المدافعين في العالم، توصل الى اتفاق مع مانشستر يونايتد بخصوص عقد «طويل المدى».

ولم يتم الكشف عن تفاصيل العقد الجديد الذي سيوقع عليه فيديتش بمجرد عودته من اجازته الصيفية بحسب جيل الذي اعرب عن ثقته بأن العقد سيوقع مطلع اغسطس أي قبل المباراة الاولى في الدوري امام نيوكاسل في 16 اغسطس. وقال جيل «كانت هناك شائعات كثيرة حول مستقبل فيديتش لكن وسائل الاعلام برأيي كانت سببا في ذلك لأن اخبار رحيله لم تخرج من معسكر مانشستر يونايتد مثلما أنا متأكد أنها لم تكن من المقربين من نيمانيا». وكانت الشائعات تشير الى انتقال فيديتش الى ريال مدريد الاسباني. وينتهي عقد فيديتش مع مانشستر بعد عامين، ويبدو أن النادي الذي يفاوض عموما لاعبيه على تمديد عقودهم قبل عام من نهايتها، جعل من نيمانيا حالة خاصة.

طباعة