يوفنتوس يبحث عن توازنه في ليفورنو

ديل بييرو يأمل تعافياً سريعاً لجراح السيدة العجوز. أ.ب

ستتركز الانظار على يوفنتوس الجريح ومدربه الجديد البرتو زاكيروني عندما يحل ضيفاً على ليفورنو، خصوصاً في ظل عدم المنافسة الشديدة على الصدارة التي يرتاح إليها انترميلان بفارق ثماني نقاط عن جاره ميلان. وكان مسؤولو نادي السيدة العجوز قرروا إقالة المدرب الشاب تشيرو فيريرا بعد

النتائج السيئة التي حققها الفريق بإشرافه، خصوصاً في الشهرين الاخيرين واستعانوا بخدمات زاكيروني الاكثر خبرة كونه اشرف في السابق على فريقي انترميلان وميلان.

بيد ان بداية زاكيروني لم تكن مشجعة لأن الفريق سقط في فخ التعادل على أرضه مع لاتسيو 1-1 في المرحل السابقة. وكان النقاد رشحوا يوفنتوس صاحب الرقم القياسي في عدد الالقاب المحلية (27 لقبا) لوضع حد لسيطرة انترميلان على اللقب في السنوات الأربع الأخيرة، وإذا كانت النتائج الاولى للفريق التوريني صبت في هذا الاتجاه، فإن الامور ساءت كثيرا في الاشهر الاخيرة وتحديداً بعد الخروج من دوري ابطال أوروبا وتراجع الفريق في الترتيب الى المركز السادس والخروج من كأس ايطاليا الاسبوع الماضي. ويخوض انترميلان المتصدر مباراة سهلة على أرضه ضد كالياري الثامن في مباراة قد تشهد عودة مهاجمه الكاميروني صامويل ايتو بعد غياب طويل إثر مشاركته في كأس الامم الافريقية الاخيرة في انغولا. وفي المقابل سيحاول ميلان استعادة نغمة الفوز بعد نتيجتين مخيبتين شهدت خسارته أمام انترميلان صفر-،2 وتعادله مع ليفورنو 1-،1 وذلك عندما يحل ضيفاً على بولونيا.

أما روما فيلتقي فيورنتينا في مباراة صعبة. وفي المباريات الاخرى، يلتقي باليرمو مع بارما، واتالانتا مع باري، وجنوى مع كييفو، ولاتسيو مع كاتانيا، وسيينا مع سمبدوريا، وادينيزي مع نابولي.

طباعة