صور الفراعنة احتلت الصفحات العالمية

المنتخب المصري يجذب الأضواء العالمية بهدف جدو. أ.ف.ب

 تواصل صدى فوز المنتخب المصري بكأس أمم إفريقيا للمرة الثالثة على التوالي والسابعة في تاريخه، واحتلت الأفراح المصرية موقعاً بارزاً في الصحف ووكالات الأنباء العالمية.

وأبدت وسائل الإعلام الفرنسية المكتوبة والمرئية والمسموعة اهتماماً بفوز مصر، وذكرت صحيفة «لوموند» أن «الفراعنة سطروا أسماءهم بحروف من نور في تاريخ الكرة الإفريقية بالفوز ببطولة كأس الأمم الإفريقية للمرة الثالثة على التوالي، بعد أن فازوا في المباراة النهائية على غانا بهدف للا شيء لنجم هجومهم أحمد ناجي «جدو».

وأضافت الصحيفة «المصريون كانوا بالفعل الأحق باللقب المهيب بعد أن فازوا في جميع مبارياتهم بما فيها أمام المنتخبات المتأهلة لكأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا وبفارق كبير من الأهداف، رغم أن فوزهم على غانا في المباراة النهائية لم يكن بطعم الانتصارات الكاسحة والنجاح في فرض أسلوب اللعب على الخصوم، كما كان الوضع في جميع مباريات الفراعنة في البطولة».

وقالت صحيفة «لوفيغارو» الفرنسية إن «الدفع بالبديل في الوقت المناسب يعد من الأسباب الرئيسة التي جعلت المحللين والنقاد والخبراء يعتبرون أن حسن شحاتة هو أفضل مدير فني إفريقي في الوقت الحالي، وربما أعظم مدرب شهدته إفريقيا على مر السنين».

وعقدت الصحيفة مقارنة في قراءة الملعب وإجراء التغييرات في الوقت المناسب بين المدير الفني لمنتخب مصر حسن شحاتة والمدير الفني لغانا ميلوفان راجيفاك.

وأكدت الصحيفة أن «جدو كان كالعادة عند حسن ظن حسن شحاتة ليحرز هدف مصر الوحيد بمهارة فائقة وبهدوء أعصاب يحسد عليه لتحلق مصر بهذا الهدف الى عنان السماء السابعة، بإحراز سابع لقب إفريقي لها والثالث على التوالي.

وقالت الصحيفة إن «جدو لعب 169 دقيقة في المونديال الإفريقي فقط سجل خلالها خمسة أهداف بواقع هدف في كل 35 دقيقة وهو معدل مميز».

اهتمام ألماني

كما اهتمت الصحف الألمانية بفوز المنتخب المصري، وقالت صحيفة «الدويتش فيلا» إن «محمد ناجي «جدو» قاد المنتخب المصري إلى فوز صعب وإنجاز غير مسبوق بالفوز بلقب كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم في المباراة النهائية أمام منتخب غانا».

وأضافت الصحيفة «فوز المنتخب المصري بلقب النسخة الحالية لبطولة أمم إفريقيا لكرة القدم، يعد المنتخب المصري أول فريق يتوج بلقب البطولة ثلاث مرات متتالية، كما أن الفراعنة هم أيضاً أصحاب الرقم القياسي في الفوز بلقب البطولة برصيد سبعة ألقاب مقابل أربعة لكل من غانا والكاميرون».

من جهتها، قالت صحيفة «دي فيلت»: «الآن المنتخب المصري أثبت بإنجازاته أنه أفضل الفرق الإفريقية وكان الأفضل أيضاً خلال البطولة الحالية، ففي منافسات الدور الأول حقق المصريون ثلاثة انتصارات في ثلاث مباريات وضمنوا بطاقة التأهل إلى الدور ربع النهائي بجدارة، وفي طريقهم نحو المباراة النهائية نجحوا في تحقيق الفوز على ثلاثة منتخبات إفريقية مشاركة في كأس العالم، وبذلك يكون المنتخب المصري الوحيد في البطولة الذي حقق الفوز في جميع مبارياته». من جانبه، قال موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» إن «بطولة الأمم الإفريقية في نسختها الـ27 أثبتت أنها ليست بطولة النجوم البارزة أمثال اللاعب الكاميروني صموائيل ايتو ونجم كوت ديفوار ديديه دروغبا، وإنما هي بطولة جيل جديد من النجوم مثل اللاعب المصري محمد ناجي (جدو)».
طباعة