إيقاف حكم مباراة مصر والجزائر

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم إيقاف الحكم بونافينتور كوفي كودجا من بنين لأجل غير مسمى، لعدم اتخاذه قراراً ضد لاعب من منتخب الجزائر نطحه بالرأس خلال مباراة في كأس الأمم الإفريقية. وقال متحدث باسم الاتحاد الافريقي أمس، إن كودجا الموجود ضمن قائمة مختصرة للحكام في كأس العالم هذا العام لم يذكر الواقعة في تقريره ولم يتخذ أي عقوبة في الملعب ضد فوزي شاوشي حارس منتخب الجزائر.

وجذب شاوشي الحكم من قميصه بوضوح ونطحه بعدما تقدم المنتخب المصري 1-صفر على نظيره الجزائري من ركلة جزاء في مباراة قبل النهائي. وانفعل شاوشي بسبب الطريقة التي نفذ بها حسني عبد ربه لاعب وسط منتخب مصر ركلة الجزاء عندما ركض تجاه الكرة قبل أن يتوقف فجأة ويضع الكرة بكل سهولة في الشباك. وأشار كودجا باحتساب الهدف وركض شاوشي تجاه الحكم وجذبه من الخلف ليصبح الاثنان وجهاً لوجه، ثم نطحه الحارس الجزائري برأسه قبل ان ينجح زملاء اللاعب في إبعاده.

وقبل دقيقة من هذه الواقعة طرد الحكم مدافع الجزائررفيق حليش لحصوله على الإنذار الثاني بسبب عرقلته المهاجم عماد متعب داخل منطقة الجزاء ليحتسب كودجا ركلة جزاء أحرزت منها مصر هدفها الأول.

وخرج شاوشي مطروداً في وقت لاحق من المباراة بعد حصوله على الانذار الثاني بسبب محاولة ركل أحد لاعبي مصر. وأشهر الحكم بطاقة حمراء مباشرة لنذير بلحاج مدافع أيسر الجزائر بسبب تدخل عنيف ضد أحمد المحمدي قبل 20 دقيقة من الوقت الاصلي للقاء الذي فازت مصر فيه 4/صفر. وقال الاتحاد الافريقي انه سيتخذ اجراءات انضباطية ضد بلحاج وشاوشي الشهر المقبل. وقد يواجه الاثنان عقوبات قد تبعدهما عن نهائيات كأس العالم في جنوب إفريقيا.

طباعة