برشلونة يعزّز صدارة «الليغا» بالفوز على خيخون

الفريق الكاتالوني حقق فوزاً غير مُقنع على خيخون. إيه.بي.إيه

حقق برشلونة المتصدر وحامل اللقب فوزاً هزيلاً على مضيفه سبورتينغ خيخون 1-صفر، أول من أمس، في افتتاح المرحلة الـ20 من الدوري الإسباني لكرة القدم. وحاول برشلونة منذ البداية، من خلال المد الهجومي الجارف، تفكيك دفاع مضيفه فلم ينجح الا في الدقيقة 29 من هجمة مرتدة ومناولة طويلة ارسلها اندريس انييستا، وكسر بدرو رودريغيز ليديسما على اثرها مصيدة التسلل وانفرد وواجه الحارس خوان بابلو كوليناس الذي خرج لملاقاته، قبل ان يرسل الكرة بعيدة على يمينه. وقام الأرجنتيني ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم 2009 مع رفاقه بطلعات هجومية عدة في الوقت المتبقي من الشوط الأول من دون جدوى.

وحاصر الفريق الكاتالوني أصحاب الأرض في منطقتهم في الشوط الثاني وسنحت لهم فرص عدة أبرزها تسديدة السويدي زلاتان ابراهيموفيتش من مسافة ثلاثة امتار ومتابعتها من قبل سيرجيو بوسكيتس، قبل ان يُخرج الدفاع الكرة الى ركنية (74) ثم انفراد ابراهيموفيتش بالحارس خارج منطقة الأخير، بعد ان ضربت مصيدة التسلل مجدداً (83)، ولم يتمكنوا في النهاية من زيادة الغلة.

 ورفع برشلونة رصيده الى 52 نقطة، وأبقى على فارق النقاط الخمس بينه وبين غريمه ووصيفه ريال مدريد الذي اجتاز عقبة صعبة تمثلت في مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا صاحب المركز الخامس وهزمه 3-.1 وبدا الريال منذ الدقيقة الأولى جدياً في محاولاته الهجومية، وجرب استيبان غرانيرو حظه فأرسل كرة سهلة سيطر عليها الحارس دانيال ارانزوبيا (6)، ونجح اللاعب نفسه بعد رأسية من راوول البيول في الجهة اليمنى الى وسط المنطقة حاول البرتو لوبو إبعادها برأسه فوصلت الى غرانيرو الذي كبسها برأسه على يسار الحارس (13). ثم أضاف النجم المدريدي الفرنسي بنزيمة الهدف الثاني (40)، وعاد اللاعب نفسه وسجل الهدف الثالث في الدقيقة ،90 في حين سجل الهدف اليتيم لديبورتيفو ريكي (89).

طباعة