زاهر: لا وجه للمقارنة بين مصر والجزائر.. ومالي الأجدر بالتأهل

رئيس الاتحاد المصري سمير زاهر أكد قرب اللقب من مصر. رويترز

أعرب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم سمير زاهر، عن تمنياته بأن يواجه المنتخب المصري نظيره الجزائري في نصف نهائي أمم إفريقيا بأنغولا لـ«يعرف العالم حقيقة مستواه». وقال زاهر في تصريح لصحيفة الحياة اللندنية الصادرة يوم أمس «أتمنى أن نواجه الجزائر في نصف النهائي لتأكيد أن فوزها علينا في المباراة الفاصلة المؤهلة لكأس العالم كان نتيجة ظروف بعيدة عن التنافس الرياضي الشريف، وليعرف العالم أن ما حدث في السودان لم يكن يمت بأية صلة لكرة القدم». وكان المنتخب الجزائري انتزع بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 في جنوب إفريقيا إثر فوزه على نظيره المصري بهدف في مباراة فاصلة أقيمت على ملعب نادي المريخ السوداني في الخرطوم في شهر نوفمبر الماضي.

وأضاف زاهر أنه «لا وجه للمقارنة بين مستوى مصر والجزائر»، وقال «لولا لائحة البطولة لكانت مالي هي الأجدر ببلوغ ربع النهائي. ورجح انحسار المنافسة على اللقب بين ساحل العاج وأنغولا ومصر، قائلاً «هؤلاء الثلاثة الأقرب للسباق إلى الكأس».
طباعة