عدنان حمد مديراً فنياً لمنتخب الأردن

المنتخب الأردني يبدأ عهداً جديداً مع المدرب العراقي عدنان حمد. أ.ف.ب

اكد أمين السر العام المتحدث الرسمي للاتحاد الاردني لكرة القدم أيمن هارون لوكالة «فرانس برس» يوم أمس، أن العراقي عدنان حمد اصبح رسميا المدير الفني للمنتخب الوطني الاردني في المرحلة المقبلة، وان توقيع العقد الرسمي معه سيكون في غضون الايام القليلة القادمة، بعد الاتفاق على التفاصيل المالية كافة بما فيها الصلاحيات الممنوحة له وترشيحاته لأسماء معاونيه في الجهاز الفني.

واضاف هارون ان الامير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الاردني بارك هذه الخطوة، ووجه بضرورة تقديم المزيد من الدعم للجهاز الفني الجديد للمنتخب الوطني، لتمكينه من استعادة هيبته ومكانته وتحقيق طموحات جماهير الكرة الاردنية وتطلعاتها . وجاء تعيين حمد في مهمته الجديدة خلفا للبرتغالي نيلو فينغادا الذي انهى قبل ايام تجربة امتدت عامين مع الكرة الاردنية، لم يحقق خلالها الطموحات المطلوبة، حيث خرج المنتخب الاردني من تصفيات كأس العالم من مونديال جنوب إفريقيا 2010 باحتلاله المركز الثالث في مجموعته، بعد الكوريتين الجنوبية والشمالية، وقبل تركمانستان، فيما فقد المنتخب الاردني الشهر الماضي خمس نقاط في اول مبارتين له ضمن المجموعة الخامسة من التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس آسيا 2011 في الدوحة، بسقوطه في فخ التعادل السلبي مع ضيفة التايلاندي وخسارته امام مستضيفة سنغافورة 1-.2 وفي اول رد فعل له بعد تعيينه في منصبه الجديد قال حمد في تصريح لوكالة فرانس برس«انا سعيد بثقة الاتحاد الاردني ودعم الامير علي، وفخور بأن اصبح اول عراقي يدرب المنتخب الوطني الاردني، وهي الاولى لي مع منتخب وطني غير منتخب بلادي». وأعرب حمد عن ثقته بأن الاتحاد الاردني سيوفر له «كل الدعم والمناخ النموذجي للعمل في اجواء مثالية». وأمل حمد «بأن اعيد الى الكرة الاردنية هيبتها ومكانتها».
طباعة