محمد إبراهيم: أقوال المحللين شهادة نجاح الكويت

قال المدرب الكويتي محمد إبراهيم إن الدفعة المعنوية والاشادة الجماعية لمشاركة الازرق في «خليجي19» ستكون دافعاً قوياً للاعبين خلال مشاركتهم في تصفيات آسيا.

وكان الازرق قد خرج من الدور نصف النهائي بخسارته من السعودية في الدور نصف النهائي.

وأضاف «لم اسعد بتأهل الكويت للدور نصف النهائي قدر سعادتي بعبارات المدح والثناء التي قالها المحللون والمدربون في حق الازرق، لقد قدموا شهادة اعتراف بأننا كنا الافضل رغم ما عانيناه من مشكلات وصعوبات قبل المشاركة في البطولة، وباعتقادي ان الروح القتالية العالية للاعبين وانضباطهم التكتيكي داخل الملعب ووجود الشيخ أحمد الفهد الدائم ومساندته للاعبين كان له الأثر الفعال فيما خرجت به محصلة الازرق من خليجي ١٩». وتابع «يحسب للأزرق انه فرض نفسه رغم كل هذه الظروف وسط منتخبات على هيئة جبال، وكان في كل المناسبات اكثر من ند لها، وقد خسرنا بشرف أمام السعودية التي تمتلك فريقاً يعد من افضل المنتخبات الخليجية والاسيوية ايضاً».

وبين «لعبنا المباراة بأسلوب غلب عليه الجانب الهجومي، حيث دفعنا بأربعة لاعبين في الهجوم لكنهم لم يوفقوا في هز شباك السعودية عبر الفرصة العديدة التي سنحت لهم».

تمديد عقد

مدّدت اللجنة المؤقتة لادارة اتحاد كرة القدم الكويتي عقد المدرب الوطني محمد ابراهيم لمدة عام لقيادة الازرق في التصفيات المؤهلة لنهائيات الامم الآسيوية .

وقال رئيس اللجنة المؤقتة الشيخ أحمد الفهد «مددنا عقد محمد ابراهيم عقب الشائعات التي تناثرت حول تعاقدنا مع المدرب التشيكي ميلان ماتشالا وفضلنا ان لا نعلن ذلك لوسائل الاعلام حتى لا يشكل هذا الموضوع ضغطاً اعلامياً على المدرب الكويتي».

طباعة