الأزرق إلى الدور الثاني.. وأسود الرافدين إلى بغداد

لاعب العراق هوار ملا في فرصة أمام مرمى نواف الخالدي. أ.ف.ب

انتزع المنتخب الكويتي بطاقة تأهله إلى الدور الثاني من بطولة كأس الخليج لكرة القدم، بعد تعادله بهدف لكل منهما مع نظيره العراقي الذي ودع البطولة مبكرا من الدور الاول، وذلك خلال المباراة التي جمعتهما مساء امس على ملعب الشرطة في مسقط في ضمن مباريات المرحلة الثالثة للمجموعة الاولى، ورفع بذلك الكويت رصيده الى خمس نقاط. سجل للكويت خالد خلف «37»، وعادل للعراق علاء عبدالزهرة «66». وسيعود منتخب العراق الى بغداد دون مدربه البرازيلي جورفان فييرا الذي سيعود الى المغرب مكان اقامته في انتظار ما سيصدر عن الاتحاد العراقي.

جاءت المباراة جادة من الطرفين وقادها الحكم الدولي السعودي عبدالرحمن العامري.

واستهل المنتخبان العراقي والكويتي المباراة بهجمات مكثفة حيث خاض العراق المباراة على قاعدة انه ليس لديه ما يخسره، فحاول منذ البداية وداعا مشرفا وحفظ ماء الوجه، رغم غياب مجموعة من ابرز لاعبيه. وسعى اسود الرافدين للسيطرة على مجريات اللعب من خلال تحركات عماد محمد وهوار محمد وكان بإمكان العراق فعل شيء الا انه اضاع فرصا سهلة تهيأت للاعبيه في الحصة الاولى، اضافة الى ان حارس الكويت نواف الخالدي لعب دورا كبيرا في إبعاد الهجمات العراقية عن مرماه.

ولم تدم السيطرة العراقية طويلا، فقد فاجأ الكويت نظيره العراقي بهدف مباغت سجله اللاعب خالد خلف في الدقيقة 37 من تسديدة رأسية محكمة على يمين حارس العراق، مستغلا غياب التغطية الدفاعية. وسعى الكويت لتعزيز تفوقه، لكن عاب تحركات لاعبيه غياب التركيز. وازعجت محاولات الكويت التي قام بها كل من بدر المطوع وأحمد عجب وخالد خلف الدفاع العراقي، وسنحت لعجب فرصة لكنه اهدرها، فيما نجح علاء عبدالزهرة في خطف التعادل للعراق في الدقيقة66، حيث سدد الكرة في المرمى لحظة خروج الحارس من مرماه، واعطى ذلك المباراة اثارة جديدة وحصل لاعب الكويت خالد خلف على بطاقة صفراء.

طباعة