ميتسو المتوتر

بدا المدرب الفرنسي برونو ميتسو متوتراً للغاية خلال اللقاء الذي جمع، أول من أمس، المنتخب الإماراتي مع العنابي، فكان يصرخ في لاعبيه بشكل لم يُعرف عنه من قبل خلال توليه تدريب الأبيض، وربما الضغط الكبير الذي فرضته المباراة على المدرب، خصوصاً أنه أراد أن يثبت للجميع تفوقه، أسهم في زيادة توتره، ما أفقده تحكمه المعتاد في أعصابه، وفي النهاية انتهت المباراة بتعادل اعتبره الكثيرون عادلاً للفريقين.

طباعة