«خيرية الشارقة» تتكفل بسداد مديونية 24 سجيناً

    عبدالله مبارك الدخان: «نقدّر حجم معاناة هؤلاء المسجونين لعدم قدرتهم على تسديد مديونياتهم».

    تكفلت جمعية الشارقة الخيرية بدفع مستحقات مالية عن 24 نزيلاً من سجناء المؤسسات العقابية والإصلاحية بالشارقة وعجمان بقيمة 600 ألف درهم، وذلك ضمن مبادرات تفريج كربة التي تنفذها الجمعية، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطتي الشارقة وعجمان، بهدف الإفراج عن حالات السجناء الموقوفين على ذمة تعسر مالي، لتمكينهم من قضاء بقية أيام الشهر الكريم مع أسرهم.

    وقال الأمين العام للجمعية، عبدالله مبارك الدخان: «نقدر حجم المعاناة التي تسكن قلوب المحكوم عليهم بالسجن نظراً لعدم قدرتهم على تسديد مديونياتهم، فكان لزاماً أن تبادر الجمعية وفق نهجها الخيري والإنساني لمساعدتهم».

    وأشار إلى أنه تم التنسيق مع القيادة العامة لشرطتَي الشارقة وعجمان لتزويد الجمعية بكشف حالات الموقوفين، وتمت دراستها واعتماد مساعدة 14 نزيلاً بسجون الشارقة و10 بسجون عجمان، ودفع ديونهم.

    وأشار الدخان الى أن الجمعية تقدم مساعداتها الشهرية إلى نحو 1000 أسرة من الأرامل والمطلقات والأيتام والأسر المتعففة، وسبق التكفل بتوفير تذاكر لـ72 حالة من المبعدين عن البلاد بحكم قضائي وبقوا في السجون لعدم قدرتهم على توفير قيمة تذاكر السفر، وتمكنت من تفريج كربة 31 حالة سجين بالتعاون مع شرطة الشارقة.

    طباعة