تخطط لتقصير إجازاتها الصيفية إلى 16 يوماً

مدارس يابانية تعدّل الإجازات الصيفية بعد إغلاق طويل

بعض المدارس خفضت العطلة إلى 4 أيام فقط. أرشيفية

توصلت دراسة أجرتها وزارة التعليم في اليابان إلى أن أكثر من 90% من البلديات في البلاد تعتزم تعديل فترات الراحة الصيفية في المدارس الحكومية، بعد إغلاق المدارس فترة طويلة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد. ومن بين المدارس الابتدائية والإعدادية فإن تلك التي تخطط لتقصير إجازاتها الصيفية إلى 16 يوماً تشكل أكبر مجموعة، وفقاً للمسح الذي نُشر قبل أيام. وبالنسبة للمدارس الثانوية كانت مدة الإجازة الأكثر شيوعاً هي 23 يوماً.

وشمل الاستطلاع 1811 بلدية تدير مدارس ابتدائية أو ثانوية عامة، واختارت غالبية البلديات تعليق الدروس منذ الأول من أبريل، إذ كانت المدارس التي أغلقت لمدة 31 إلى 40 يوماً النسبة الكبرى، تليها المدارس التي أُغلقت لمدة 21 إلى 30 يوماً. ومن بين البلديات التي أغلقت المدارس مؤقتاً أثناء أوج الأزمة الصحية، قال 95% إنها ستُخفض أيام العطلة الصيفية، فيما كانت أقصر إجازة صيفية تم التخطيط لها تسعة أيام للمدارس الابتدائية والإعدادية، وأربعة أيام للمدارس الثانوية.

وقال ما يصل إلى 97% من البلديات التي أغلقت المدارس بعض الوقت إنها ستراجع كيفية ووقت إجراء الأحداث المدرسية.

واستخدمت جميع البلديات المواد التعليمية الورقية للدراسة التي تمت في المنزل خلال فترة إغلاق المدارس، لكن 26% فقط استخدمت مقاطع الفيديو التي أنشأتها مجالس التعليم البلدية.

إلى ذلك، يبدو أن التعليم عن بعد لم يحظ باهتمام كبير من قبل السلطات المحلية في اليابان، إذ اختار15% فقط من البلديات الاستمرار في الدراسة عبر الإنترنت، مستخدمة أنظمة اتصال مرئية.


ما يصل إلى 97% من البلديات التي أغلقت المدارس بعض الوقت ستراجع كيفية ووقت إجراء الفعاليات المدرسية.

طباعة