صحف عربية

    الكويت تستعيد 200 ألف كتاب من العراق

    تسلمت الخارجية الكويتية ما يقارب 200 ألف كتاب من نظيرتها العراقية، ترجع ملكيتها إلى المكتبة الوطنية وجامعة الكويت، وسرقت خلال فترة الغزو العراقي عام 1990، بحمولة 16 شاحنة عسكرية تابعة للجيش الكويتي، ما يعد الكمية الأكبر في تاريخ استرجاع الممتلكات العينية بين الكويت والعراق. وقال نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون المنظمات المستشار عبدالعزيز الجارالله، لـ«كونا»، خلال مراسم التسليم الرسمية في المعهد الدبلوماسي، أمس، إن هذا التسليم يأتي ثمرة للتعاون البناء بين وزارتي الخارجية في البلدين الشقيقين. وأكد الجارالله أن الكويت مازالت تحث الجانب العراقي على تسليم الأرشيف الوطني والممتلكات الكويتية كافة، والتي نهبت بشكل منظم خلال فترة الغزو العراقي عام 1990. وأوضح أن عملية التسليم تتم بالتعاون وبإشراف الأمم المتحدة وبعثة «اليونامي» المقيمة في العراق، تنفيذاً لقرار مجلس الأمن (2107) والصادر في 2013. من جانبه، قال وكيل وزارة الخارجية العراقية السفير حازم اليوسفي، إن بلاده حريصة على الالتزام بقرارات مجلس الامن المتعلقة بالكويت، وإعادة ما تم نهبه خلال فترة الغزو العراقي. وأكد اليوسفي حرص العراق على توطيد العلاقات الأخوية بين الجانبين، مستذكراً زيارة سمو أمير البلاد الأخيرة للعراق، وزيارة الرئيس العراقي برهم صالح، وما ترتب على تلك الزيارات المهمة من نتائج إيجابية وبناءة تصب في مصلحة الشعبين الشقيقين.

    وأشار إلى أن الخارجية العراقية بذلت جهوداً كبيرة في عملية إعادة الأرشيف في مختلف مراحل جمع هذا الأرشيف المنهوب من النظام البائد، معرباً عن سعادته بما تحقق من نتائج إيجابية حتى الآن في خدمة العلاقات الثنائية، وأكد استمرار العراق على نهج تطوير أواصر العلاقات الأخوية.

    طباعة