عثر عليها في محمية أرخبيل بازاروتو

بالصور.. نفوق أكثر من 100 دولفين قبالة سواحل موزمبيق

صورة

عُثر، أول من أمس، في جزيرة قبالة سواحل موزمبيق، على 86 دولفيناً نفقت لأسباب غير معروفة، على ما أفادت وزارة البيئة.

وكان عُثر، الأحد، على عدد من الدلافين النافقة في الموقع نفسه، ما رفع مجموع الثدييات البحرية النافقة إلى 111.

وأفاد بيان للوزارة، الثلاثاء، بأن «فريق محمية أرخبيل بازاروتو الطبيعية، في مقاطعة إنهامبان، عثر على 86 دولفيناً هامداً على الساحل الغربي لجزيرة بازاروتو».

ويقع الأرخبيل في قناة موزمبيق، بين ساحل هذا البلد ومدغشقر، وفتح تحقيق لتحديد سبب نفوق الحيوانات البحرية.

وأوضحت السلطات، في بيان، أن فريق الباحثين، الذي عاين الدلافين ميدانياً، لم يلاحظ عليها أي أثر لجروح، ولم يجد أي أثر لمادة مشبوهة في أجهزتها الهضمية.

ويعد أرخبيل بازاروتو أول محمية بحرية في موزمبيق.

وتشكّل مياهها موطناً لعدد من الثدييات البحرية، مثل: الدلافين، والحيتان، وأبقار البحر.

وهي كذلك موطن لـ180 نوعاً من الطيور، و45 من الزواحف، و16 نوعاً من الثدييات البرية، بالإضافة إلى 500 من الأنواع البحرية والساحلية، و2000 نوع من الأسماك.

• فريق الباحثين، الذي عاين الدلافين ميدانياً، لم يلاحظ عليها أي أثر لجروح، ولم يجد أي أثر لمادة مشبوهة في أجهزتها الهضمية.

طباعة