ستبدأ على الأرجح مع بدء موسم «الإنفلونزا»

مسؤول طبي أميركي يحذر من موجة ثانية أسوأ لـ «كورونا» في الشتاء

صورة

قال مدير المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، روبرت ردفيلد، أول من أمس، إنه من المتوقع أن تكون هناك موجة ثانية لفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، خلال فصل الشتاء المقبل، وإنها قد تكون أقوى بكثير من الموجة الأولى، لأنها ستبدأ على الأرجح مع بدء موسم الإنفلونزا.

وأضاف، خلال مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست: «هناك احتمال أن يكون هجوم الفيروس على أمتنا، في الشتاء القادم، أكثر صعوبة مما مررنا به».

وفي الوقت الذي تواصل فيه موجة التفشي الحالي الانحسار، مع تراجع معدلات دخول المستشفيات في الآونة الأخيرة، وغيره من المؤشرات، ينبغي على السلطات التأهب لعودة محتملة لظهور الفيروس خلال شهور.

وقال ردفيلد: «سيكون لدينا وباء الإنفلونزا، ووباء كورونا، في الوقت نفسه». مضيفاً أن هذه المواجهة المزدوجة ستجعل نظام الرعاية الصحية تحت ضغط أكبر، مقارنة بموجة التفشي الأولى.

ومع تخفيف إجراءات العزل العام تدريجياً، أكد ردفيلد أهمية التزام الناس بالتباعد الاجتماعي.

ورداً على سؤال عن موجة من الاحتجاجات على أوامر بالبقاء في المنازل، ودعوات «لتحرير» الولايات من مثل هذه القيود، على غرار ما دعا إليه الرئيس، دونالد ترامب، على «تويتر»، قال ردفيلد: «هذا لا يفيد».

طباعة