غريتا تونبرغ تطلب من الناشطين تجنّب التظاهرات المناخية الحاشدة

    نبّهت الناشطة السويدية متابعيها إلى أنه من المهم أن يستمعوا إلى نصيحة خبراء الصحة. أرشيفية

    حضّت الناشطة السويدية غريتا تونبرغ، الناشطين في مجال المناخ على تجنّب الاحتجاجات الحاشدة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، موضحة أن حركتها «فرايديز فور فيوتشر» ستنظم إضرابات عبر الإنترنت بدلاً من ذلك.

    ونبهت الناشطة متابعيها إلى أنه من المهم أن يستمعوا إلى نصيحة خبراء الصحة القاضية بتجنب التجمعات الكبيرة بهدف إبطاء انتشار الفيروس الذي أصاب أكثر من 125 ألف شخص حول العالم.

    وكتبت تونبرغ في تغريدة على «تويتر» أول من أمس «نحن الشباب الأقل تأثراً بهذا الفيروس، لكن من الضروري أن نتضامن مع أكثر الفئات ضعفاً، وأن نعمل من أجل مصلحة مجتمعنا».

    وأضافت «إن الأزمة المناخية والبيئية هي أكبر أزمة واجهتها البشرية على الإطلاق، لكن في الوقت الحالي (...) سيتعين علينا إيجاد طرق جديدة لخلق الوعي العام والدعوة إلى التغيير بشكل لا يحتاج إلى تجمّع حشود كبيرة جداً».

    وطلبت من الناشطين أن ينضموا «إلى حملة #ديجيتال سترايك الإلكترونية أيام الجمعة المقبلة مع إرفاق صورة لكم وأنتم مضربون وإضافة أوسمة #كلايميت سترايك أونلاين، #فرايديز فور فيوتشر، #كلايميت سترايك، #سكول سترايك 4 كلايميت».

    وختمت «لذلك حافظوا على أعدادكم منخفضة، لكن معنوياتكم مرتفعة».

    طباعة