الملكة الإسبانية تبدو كالقزمة أمام فريق بلادها لكرة السلة

    الملكة ليتيزيا شعرت بقصرها بين أفراد فريق كرة السلة. إي.بي.إيه

    شعرت الملكة الإسبانية ليتيزيا بقصرها أمام فريق كرة السلة الاسباني، عندما انضمت إلى زوجها الملك فيليب السادس، لتكريم فريق كرة السلة الإسباني الذي فاز في كأس العالم. وقامت ليتيزيا بتحية أعضاء الفريق الذين اضطرت إلى رفع رأسها عالياً كي تنظر في وجوههم، ولمشاهدة الميداليات الذهبية على صدورهم، وذلك في قصر زارزويلا الملكي في مدريد العاصمة. وكانت الملكة قد احتاطت لهذا الأمر فلبست حذاء بكعب عالٍ، ما أضاف بعض الطول لها، ولكن ذلك لم يمنع من ظهورها وكأنها قزمة أمام مجموعة من العمالقة. وأعجبت الملكة المعروفة بأناقتها بالميداليات الذهبية التي كان يحملها أفراد الفريق، الذين بدوا كالعمالقة مقارنة بالملكة الصغيرة الحجم والقصيرة. وصادف يوم تكريم فريق كرة السلة مرور يوم واحد على يوم ميلاد الملكة الـ47، وهي أم لطفلين. وتلقت الملكة الكثير من الرسائل المهنئة بيوم ميلادها على وسائل التواصل الاجتماعي، والتي كانت تعبر عن حب الجميع للملكة والتمنيات لها بالنجاح. وتشترك الملكة مع الأمير السويدي دانييل والأمير البريطاني هاري في يوم الميلاد ذاته. وظهرت الملكة على طبيعتها من دون مساحيق تجميل تذكر وهي تضحك وتمزح مع زوجها البالغ من العمر 51 عاماً، والذي كان يعلق إحدى ميداليات اللاعبين على صدره. وتزوجت ليتيزيا، وهي صحافية سابقة، من الملك فيليب السادس قبل 15 عاماً، والذي اعتلى العرش عام 2014.

    طباعة