ريغان أطلق تصريحات عنصرية في مكالمة مسجلة مع نيكسون

نيكسون «الثاني إلى اليمين» سعد بتهكّم ريغان «إلى اليسار» على الأفارقة. أرشيفية

أدلى الرئيس الأميركي السابق رونالد ريغان بتصريحات عنصرية ضد الأفارقة عندما كان حاكماً لكاليفورنيا، ووصفهم بـ«القرود» بحسب محادثة مسجلة مع الرئيس الأميركي السابق ريتشارد نيكسون، عثر عليها حديثاً.

ووجد الشريط الذي يحتوي على مكالمة هاتفية جرت في أكتوبر 1971 المدير السابق لمكتب ريتشارد نيكسون الرئاسي، تيم نافتالي، ونشرت مجلة «ذي أتلانتك» الشريط على الانترنت أول من أمس.

ويحتوي الشريط على مكالمة هاتفية أجراها ريغان مع نيكسون بعد تصويت الأمم المتحدة لمصلحة الاعتراف بجمهورية الصين الشعبية.

وكان ريغان، الذي فاز بالرئاسة في 1980، مدافعاً متحمساً عن تايوان، واتصل بنيكسون لينفس عن غضبه من الدول الافريقية التي تحدت الولايات المتحدة وصوتت في الأمم المتحدة لمصلحة الاعتراف بالصين.

وفي المكالمة انتقد ريغان الدول الإفريقية التي اصطفت ضد الولايات المتحدة، وقال: «الليلة الماضية أقول لك، شاهدت ذلك الشيء (المؤلم) على التلفزيون». ويجيبه نيكسون «نعم».

ويواصل ريغان: «لرؤية هؤلاء القرود من تلك الدول الإفريقية - عليهم اللعنة، إنهم مازالوا لا يجيدون ارتداء الأحذية».

ورد نيكسون بقهقهة، وكرر بحبور ما قاله ريغان في محادثات مسجلة أخرى مع مستشاريه.

وقال نفتالي، الذي يشغل حالياً منصب أستاذ مساعد في جامعة نيويورك، إن الجزء من الشريط الذي يحتوي على تصريحات ريغان حُجب في البداية لحماية خصوصيته، ولكن الأرشيف الوطني نشر الشريط كاملاً قبل أسبوعين.

طباعة