EMTC

اتهام رجل بالهجوم على وزير نيوزيلندي

جاسيندا أردرن: لدينا بيئة في نيوزيلندا يمكن الوصول فيها إلى السياسيين، وهذا شيء يجب أن نفخر به.

تم اتهام رجل (‏47 عاماً)‏، عقب استهداف الزعيم المشارك لحزب الخضر، جيمس شو، في هجوم غير مبرر أثناء سيره على قدميه متوجهاً إلى البرلمان، أمس.

وقالت الزعيمة المشاركة للحزب، ماراما ديفدسون، في بيان «لقد تواصلت مع جيمس، وهو بخير بعد الهجوم غير المبرر الذي تعرض له في الصباح».

وتلقى جيمس (46 عاماً)، الذي يشغل منصب وزير التغير المناخي، العلاج في موقع الهجوم، وبعد ذلك توجه للمستشفى لإجراء فحص احترازي. ويتردد أن جيمس أصيب بكدمة في عينه ونزيف في الأنف وجرح في الوجه.

قال الوزير ديفيد باركر لشبكة «ستاف» الإعلامية، إن جيمس أخبره أن المعتدي كان «يردد كلمات حول الأمم المتحدة أثناء الهجوم».

قالت رئيسة الوزراء النيوزيلندية، جاسيندا أردرن، «لدينا بيئة في نيوزيلندا يمكن الوصول فيها إلى السياسيين، وهذا شيء يجب أن نفخر به».

وأضافت: «نحن هنا في النهاية لخدمة الشعب، لكن أحداث اليوم تظهر حقًا أننا لا نستطيع أن نأخذ ذلك كأمر مسلّم به». ووصف عمدة ولينجتون، جاستين ليستر، الهجوم بأنه «سلوك شائن». وقال: «هذا يوم حزين للديمقراطية».

طباعة