تركيا تفرض غرامة على قناتين تلفزيونيتين بسبب تعليقات على الهواء

مجدت جيزين (في الوسط) ومتين أكبينار (إلى اليمين) خلال الحوار. أرشيفية

أبلغ مسؤول في المجلس الأعلى للإذاعة والتلفزيون في تركيا «رويترز»، أول من أمس، أن السلطات فرضت غرامة على قناتين تلفزيونيتين تنتقدان الحكومة، بسبب تصريحات على الهواء، زعم أنها أهانت رئيس البلاد رجب طيب أردوغان، وشجّعت على العصيان المدني.

وقال المسؤول إن المجلس سيوقف مؤقتاً برنامجاً حوارياً على قناة «خلق»، بسبب تصريحات أدلى بها الممثلان المشهوران مجدت جيزين ومتين أكبينار.

وأفادت قناة «خبر ترك» أن مدعياً عاماً فتح تحقيقاً، وطلب من أكبينار وجيزين الإدلاء بأقوالهما، حيث نفيا الاتهامات بإهانة الرئيس، والتشجيع على العصيان.

وإهانة الرئيس جريمة في تركيا

كما جرى تعليق بث ثلاث حلقات مستقبلية من برنامج الأخبار الرئيس على قناة «فوكس» التركية بعد تعليقات لمذيع فسّرت بأنها دعوة للاحتجاج على ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي. وفرضت غرامات إدارية على القناتين.

وقالت لجنة حماية الصحافيين في دراسة سنوية إن تركيا لاتزال أسوأ بلد في العالم من حيث قمع حرية الصحافة، حيث يقبع 68 صحافياً على الأقل خلف القضبان بتهم تتعلق بمعاداة الدولة.


- تعليق بث ثلاث

حلقات مستقبلية من

برنامج الأخبار الرئيس

على قناة فوكس

التركية بعد تعليقات

لمذيع فسّرت على

أنها دعوة للاحتجاج.

طباعة