ميشيل أوباما تسخر من ترامب - الإمارات اليوم

ميشيل أوباما تسخر من ترامب

صورة

نفت السيدة الأميركية الأولى السابقة، ميشيل أوباما، أن يكون لديها أي نيّة للترشح لرئاسة البلاد، لكنها أشارت ساخرة إلى أن ابنتها ساشا لديها فرصة للترشح ضد الرئيس دونالد ترامب، في الانتخابات الرئاسية لعام 2020.

وتجنب كل من الرئيس السابق، باراك أوباما وزوجته ميشيل، توجيه انتقادات مباشرة لترامب منذ توليه منصبه، إلا أنها خلال ترويجها لكتابها الجديد، Becoming، الذي صدر الثلاثاء الماضي، عبرت عن مشاعرها في مقابلة مع قناة «إي بي سي» حيال الرجل الذي خلف زوجها على الرئاسة بعد انتخابات 2016. وتقول إنها خلال حفل تنصيب ترامب توقفت عن الابتسام، لأن الحدث لا يبدو عظيماً، وقد يقول أحد من إدارة أوباما إن الحدث سيئ للغاية. وتمضي قائلة «لن نتسامح أبداً» مع ترامب، لإذكائه نار مؤامرة مكان ميلاد باراك أوباما، التي قالت إنها تعرّض عائلتها للخطر. وكتبت عن ذلك: «كان دونالد ترامب، بصوته الحاد والمتعجرف، يعرّض سلام عائلتي للخطر». في إشارة إلى أن ترامب ادعى أن أوباما غير مولود في أميركا، وانه على هذا الأساس لا يحق له أن يكون رئيساً للولايات المتحدة.

ومن ناحية أخرى أشادت السيدة الأولى السابقة بابنتي الرئيس السابق، جورج بوش، جينا وباربارا بوش، وابنة الرئيس السابق، بيل كلينتون، تشيلسي، لدعمهن ابنتيها ساشا وماليا. فقد رحبت كل من جينا وباربارا، بزيارة ماليا وساشا للبيت الأبيض في عام 2009، حيث قدمتا لهما النصيحة، مثل العثور على أصدقاء مخلصين، وشاركتاهما اللعب في البيت الأبيض ورحلاتهما ومناسباتهما. وعندما غادرت ماليا وساشا البيت الأبيض في عام 2016، كتبت لهما الأختان بوش رسالة أخرى ترحب بهما في ما وصفتاه بـ«النادي المتجدد» للأبناء الأول السابقين.

 

طباعة