أصبح معاقاً فهجرته خطيبته - الإمارات اليوم

أصبح معاقاً فهجرته خطيبته

محمد داود مزارع يبلغ من العمر 22 عاماً، من قرية في ولاية هلمند جنوب أفغانستان، وهو الابن الوحيد لوالده. يقول إنه كان يسير عبر نقطة تفتيش للشرطة على الطريق الترابي بالقرب من منزله، هذا الصيف، عندما وطئ برجله على عبوة ناسفة مدفونة. وبتر أطباء في مستشفى الطوارئ في لاشكار جاه ساقيه فوق الركبتين. عرفت خطيبته بما حدث له، ورفضت أن تتزوج منه، لأنه أصبح معاق.

يقول داود وهو يرقد في سريره بالمستشفى: «الحياة ستستمر بطريقة ما، ربما سأحصل على بعض المال وافتح متجراً للشاي والحلويات في قريتي»، ويمضي قائلاً: «اعتدت على زراعة الرمان، لكنني لم أتعلم أبداً القراءة والكتابة، لأنني لم أتخيل أبداً أن ينتهي بي الأمر هكذا».

طباعة