زكية الخطابي أول مسلمة تتولى رئاسة حزب أوروبي - الإمارات اليوم

زكية الخطابي أول مسلمة تتولى رئاسة حزب أوروبي

الخطابي إحدى الشخصيات المعارضة البارزة في المشهد السياسي البلجيكي.

تولت امرأة عربية مسلمة، لأول مرة في التاريخ، زعامة حزب أوروبي، حيث كان مثل هذا الحلم بعيد المنال حتى في الماضي القريب. فقد انتخب حزب الخضر الفرانكفوني قبل فترة قصيرة من الزمن، زكية الخطابي، النائبة البلجيكية من أصل مغربي، رئيسة للحزب، أحد الأحزاب السياسية الناطقة بالفرنسية في بلجيكا، ويستند في نشاطاته على السياسة الخضراء.

وتحدثت الخطابي أمام آلاف من مؤيدي الحزب، الذين تجمعوا في لوفان-لا-نوف، قائلة إن «الوقت اليوم ليس للانقسام، فقد حان الوقت للعمل معاً لكي نجعل حزبنا يفوز دائماً». الخطابي، البالغة من العمر 39 عاماً، تم انتخابها نائباً في البرلمان البلجيكي أول مرة عام 2009، ثم انضمت إلى مجموعة برلمانية تمثل منطقة بروكسل، وهناك سرعان ما اختطفت الأضواء، باعتبارها إحدى الشخصيات المعارضة البارزة في المشهد السياسي البلجيكي. عملت الخطابي من قبل ناشطة في مركز تكافؤ الفرص، وفي الحق العام وحقوق الانسان، وتحدثت ذات مرة في إحدى الجلسات البرلمانية عن أهمية دمج مبدأ العدل والمساواة داخل الاحزاب السياسية، وأشارت إلى بعض الخطوات الايجابية التي اتخذها حزبها في هذا المجال، مثل المشاركة في رئاسة الحزب (رجل وامرأة)، وحصة كل نوع.

طباعة