قديروف ينعت حكم مباراة بـ «الحمار»

قديروف. غيتي

يعتبر عمل الحكم في ملعب كرة القدم عملاً شاقاً وصعباً بالنظر الى الآلاف من أنصار الفريقين المتقابلين، يوجهون اليه الشتائم والانتقادات اللاذعة، فكيف اذا كان المنتقد مثل الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، الذي غضب من الحكم وصرخ عليه من مكبر الصوت. وكان الحكم قد أخرج قائد فريق غروزني، رضوان اوتسيف، بعد أن قدم له البطاقة الصفراء للمرة الثانية. وعندها أمسك قديروف بمايكروفون المعلق وصرخ «تم شراء الحكم، أنت حمار»، وانتشر صوته في جميع انحاء الملعب.

وقال قديروف، الأسبوع الماضي، إن ردة فعله هذه كانت عبارة عن «صرخة من روح جميع المشجعين الشيشان»، واتهم الحكم بأنه منحاز ضد فريق غروزني خلال الدوري الروسي، وقال مصدر من اتحاد كرة القدم الروسي إنهم يقومون بالتحقيق في الموضوع. وكان قديروف (‬36 عاماً) قد لعب نفسه في فريق غروزني، لكنه أصبح الآن الرئيس الفخري للفريق. وقال قديروف، أخيراً، في تعليقات نشرها على الانترنت: «أريد أن أقدم اعتذاري لكل عالم كرة القدم لما قلته، لكني لن أعتذر لذلك الحكم المتحيز ضد فريقنا»، وأضاف «لقد كانت مباراة سيئة جداً، لأن الحكم متحيز ضد فريقنا، وفعل كل ما بوسعه لتغيير نتيجة المباراة، إذ إنه لم يعطِ الفريق ضربة جزاء واضحة جداً، وبعد ذلك طرد اوتسيف من الملعب». وحل فريق غروزني في المرتبة الثامنة بعد تعادله في المباراة، الأمر الذي توجب عليه دفع غرامة نصف مليون روبية، لكن العديد من خبراء كرة القدم الروسية يعتقدون أن الفريق سيدفع غرامة بسيطة، وأن قديروف لن يواجه أي عقوبات، لأنه مدعوم من الكرملين.

 

طباعة