توني بلير يواصل تنمية ثروته

يواصل رئيس الوزراء البريطاني السابق، توني بلير، اقتناص الفرص لتنمية أمواله وزيادة دخله، وهذه المرة في اميركا اللاتينية من خلال المنتدى الاقتصادي العالمي حول اميركا الجنوبية، فقد حل بلير ضيفاً على المنتدى الذي يستمر ثلاثة ايام، كما وقع أخيراً، عقدا بتقديم الاستشارات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية مع ولاية ساوباولو البرازيلية مقابل أربعة ملايين جنيه استرليني سنوياً.

وقال بلير انه يرى ان هناك «فرصاً اقتصادية كبيرة واخرى مغرية للاستثمار في البرازيل.

ومن جانبه، قال احد المسؤولين في حكومة الولاية، انه قد اصبح لبلير مكتب في ساوباولو، وان الولاية المذكورة ترغب في الاستفادة مما لديه من خبرة. وكان بلير قد قام خلال العام الماضي بجولة في اميركا اللاتينية شملت كولومبيا والبرازيل.

طباعة