‏‏

‏صيني يشتري 5000 نسخة من مذكرات شيري بلير ‏

شيري بلير. أرشيفية

‏اشترى المليونير الصيني ميلز كواك الذي يعمل في مجال العقارات 5000 نسخة من كتاب شيري بلير زوجة رئيس الحكومة البريطانية السابق توني بلير، الأمر الذي أثار لغطاً في الأوساط السياسية في بريطانيا. ولكن المليونير الصيني الذي يعيش في بكين يعتقد ان هذا الكتاب الذي يحمل عنوان «اتحدث لنفسي» يروي حكاية بروز السيدة بلير من اصول متواضعة في مدينة ليفربول الى حياة زوجة رئيسة الحكومة ستكون مصدر الهام بالنسبة للعاملين لديه. وأنه قدم نسخة لكل واحد منهم. وتم نشر النسخة الصينية لكتاب السيدة بلير من قبل دار الشعب للنشر في شنغهاي العام الماضي. ويتضمن مقدمة قالت فيها السيدة بلير إن نساء الصين يمكن ان تحصلن على دروس للنساء في العالم الغربي. وكما هي الحال لدى شيري بلير فقد صعد السيد كواك الى الثراء بسرعة خيالية. وكان قد ولد في اقليم شاندونغ الواقع في شرق الصين، حيث بدأ حياته المهنية عاملاً لدى الحكومة المحلية وموظفاً في الشركات الدوائية. وذاق طعم النجاح عام 1992 وهو في سن الـ25 عندما اصبح مدير شركة اسمها «بيغ بوس للأثاث». وصار كواك معروفاً ببراعته في الاعمال وعلاقاته مع الحزب الشيوعي الحاكم وفي جميع انحاء العالم. وقد اصبح الآن السيد كواك رئيس مجلس ادارة شركة بانغو للاستثمار. وتمتلك شركته كلا من شركة بانغو بلازا وهو فندق سبع نجوم في بكين، والذي يطل على استاد عش الطائر الاولمبي. وهو يمتلك ايضاً منزلاً فاخراً في ريبالس باي وهي منطقة خاصة في جنوب جزيرة هونغ كونغ، حيث يبلغ ثمن الشقة هناك ملايين عدة من الجنيهات الاسترلينية.

طباعة