بعد حظره نحو عامين

ترامب يطلب من موقع «فيس بوك» إعادة تفعيل حسابه

الرئيس الأميركي السابق يطالب بإعادة حسابه في «فيس بوك». رويترز

حض الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب موقع «فيس بوك» على إعادة تفعيل حسابه على المنصة الاجتماعية بعد نحو عامين من إغلاقه، وفق ما أفاد مساعدوه الأربعاء، بينما يستعد لإطلاق حملة ترشحه للبيت الأبيض للمرة الثالثة. وحظر الموقع الأزرق حساب ترامب في اليوم التالي من تمرد يناير 2021، عندما حاول حشد من مؤيديه وقف عملية تنصيب الرئيس جو بايدن من خلال اقتحام مبنى الكابيتول في واشنطن.

وكان نجم تلفزيون الواقع السابق وقطب العقارات قد أمضى أسابيع في ترويج مزاعم بأن الانتخابات الرئاسية سُرقت منه، ولاحقاً تمت محاكمته بتهمة التحريض على أعمال الشغب.

وقال سكوت غاست محامي ترامب في رسالة إلى شركة ميتا مالكة «فيس بوك»، حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منها، إن حظر الحساب «شوّه بشكل دراماتيكي الخطاب العام وكبته».

وطلب غاست عقد اجتماع لمناقشة «إعادة ترامب الفورية للمنصة» التي يبلغ عدد متابعيه عليها 34 مليوناً، باعتبار أن وضعه بوصفه منافساً رئيساً على ترشيح الحزب الجمهوري للرئاسة عام 2024 يبرر إنهاء الحظر.

وكتب غاست «نعتقد أيضاً أن الحظر المستمر.. يعد جهداً متعمداً من قبل شركة خاصة لإسكات الصوت السياسي للسيد ترامب». هذا وأوصت لجنة بالكونغرس الأميركي في ديسمبر الماضي بمحاكمة ترامب لدوره في اعتداء الكابيتول. كما تم حظر حساب ترامب على «تويتر» الذي يضم 88 مليون متابع مباشرة بعد أعمال الشغب، ما دفع الجمهوري البالغ 76 عاماً للتواصل مع أنصاره عبر منصته الخاصة «تروث سوشال» حيث لديه أقل من خمسة ملايين متابع.

وردت شركة «فيس بوك» ومقرها كاليفورنيا أنها ستراجع قرار حظر ترامب، مضيفة لوكالة فرانس برس الأربعاء «سنعلن قرارنا في الأسابيع المقبلة تماشياً مع العملية التي حددناها».

ويعود الفضل في انتصار ترامب المفاجئ عام 2016 جزئياً إلى انتشاره الهائل على وسائل التواصل الاجتماعي. وأعاد مالك «تويتر» الجديد إيلون ماسك تفعيل حساب ترامب على المنصة في نوفمبر الماضي، بعد أيام من إعلان الرئيس السابق قراره الترشح لولاية رئاسية أخرى، لكنه لم ينشر أي تغريدة حتى الآن.

• كان نجم تلفزيون الواقع السابق وقطب العقارات قد أمضى أسابيع في ترويج مزاعم بأن الانتخابات الرئاسية سُرقت منه، ولاحقاً تمت محاكمته بتهمة التحريض على أعمال الشغب.

 

طباعة