حصاد 2021

2021 عام المشكلات والأزمات الممتدة

صورة

لم يكن عام 2021 أقل سخونة من سابقه، بشكل شغل الرأي العام العالمي، وكان مضطرباً منذ الأسبوع الأول، وتحديداً يوم 6 يناير عندما اقتحم أنصار الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب مبنى الكابيتول، لمنع الكونغرس من التصديق على فوز منافسه الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية جو بايدن، الذي تم تنصيبه فعلياً في الـ20 من الشهر نفسه.

وشهدت فلسطين الكثير من الاضطرابات هذا العام، أهمها محاولة طرد الفلسطينيين من بيوتهم من حي الشيخ جراح في القدس، والحرب الإسرائيلية على غزة في مايو الماضي. وتفاقمت مشكلات لبنان والعراق وليبيا والسودان وتونس.

كما استيقظ العالم يوم 15 أغسطس على أنباء استيلاء حركة «طالبان» على القصر الرئاسي في العاصمة الأفغانية كابول.

ويوشك العام على نهايته والتهديدات الروسية تواجه أوكرانيا، والتوترات الصينية - الأميركية على أشدها، والجهود الدبلوماسية للعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني متعثرة، والعالم يواجه المتحور الجديد لفيروس كورونا (أوميكرون).

سنحاول أن نستعرض أهم الأحداث التي وقعت خلال عام 2021، واستقراء ما يمكن أن يحدث من تطورات خلال 2022 على حلقات عدة.

طباعة