بوريس جونسون يسخر من طلب ارتداء كمامة في المسرح

جونسون في قمة «كوب 26» لا يضع كمامة الوجه وإلى يساره المؤرخ البريطاني ديفيد أتنبورو الذي يبلغ من العمر 95 عاماً. أرشيفية

سخر رئيس الحكومة البريطانية، بوريس جونسون، من طلب أحد المسؤولين في المسرح كي يرتدي الكمامة، بينما كان يشاهد مسرحية «ماكبيث» للمسرحي الإنجليزي شكسبير، في مسرح مزدحم يقع في شمال لندن، مساء الإثنين الماضي، وفق ما ذكره شهود.

وقال أحد الحضور الذي كان يجلس قريباً منه، إن جونسون لم يكن يضع كمامة على وجهه خلال وجوده في المسرح، على الرغم من أن إدارة المسرح طلبت من جميع الحضور لبس كمامة في كل الأوقات، باستثناء أوقات الأكل أو الشرب. ولكن التقطت صور لجونسون وهو داخل منطقة عامة في المسرح دون أن يرتدي كمامة، بينما كان برفقة أحد الأشخاص يعتقد أنه من العائلة.

وكانت تذاكر الدخول قد أرسلت عبر البريد الإلكتروني، وكتب عليها «تذكّروا ارتداء كمامة الوجه طيلة وقت وجودكم داخل المسرح». وتوجد رسالة على موقع المسرح على الإنترنت تطلب من جميع رواده ارتداء الكمامة، لحماية «موظفي المسرح، والممثلين، والمشاهدين من فيروس كورونا»، وهناك أيضاً إعلان وإشارات في شتى أنحاء المسرح تطالب الجميع بارتداء الكمامة. وامتثل جميع الزوار لهذه الأنظمة، باستثناء رئيس الحكومة الذي كان قد أنزل الكمامة عن وجهه. وفق ما قاله أحد زوار المسرح. وقالت امرأة كانت تجلس بالقرب منه إنها شاهدته لا يضع كمامة مطلقاً طيلة النصف الأول من المسرحية، وكذلك عندما كان في الاستراحة ويتناول بعض المشروبات مع ضيفه. ويعتقد أنه وضع الكمامة على ذقنه فقط خلال النصف الأول من المسرحية، وأنه نزعها تماماً خلال النصف الثاني من المسرحية.

وهذه ليست المرة الأولى التي يظهر فيها جونسون في مكان عام من دون كمامة، فقد ظهر قبل ذلك وهو لا يرتدي الكمامة جالساً إلى جانب الكاتب والمؤرخ البريطاني، ديفيد أتنبورو، الذي يبلغ من العمر 95 عاماً في قمة «كوب 26» للمناخ، كما أنه ظهر في أحد ممرات مستشفى «هيكسام»، وفي أحد القطارات في مانشيستر.

واعتذر رئيس الحكومة البريطانية عن ظهوره بلا كمامة في المستشفى، على الرغم من أنه قال إنه نزع الكمامة «لنحو 30 ثانية فقط».

ويواجه جونسون مشكلات عويصة خلال الأيام الأخيرة، تتعلق بمعالجته للعديد من المجالات السياسية بدءاً من السكك الحديد وصولاً إلى الرعاية الاجتماعية، إضافة إلى خطابه الفوضوي الموجه إلى نقابة الصناعات يوم الإثنين الماضي. ونسي ثلاث مرات خلال الخطاب إن كان يقرأ من الورقة، وفي كل مرة كان يقول «سامحوني».

• قالت امرأة كانت تجلس بالقرب من جونسون إنها شاهدته لا يضع كمامة مطلقاً طيلة النصف الأول من المسرحية، وكذلك في الاستراحة وهو يتناول بعض المشروبات مع ضيفه.

طباعة