نتنياهو يواجه شاهد إثبات رئيساً في المحكمة

مثُل رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، بنيامين نتنياهو، أمام محكمة، أمس، لمواجهة شاهد إثبات رئيس في محاكمته بتهمة الفساد.

وأكد نتنياهو، الذي شغل منصب رئيس الوزراء لمدة 12 عاماً حتى يونيو، براءته من تهم الرشوة، وخيانة الثقة، والاحتيال، وتلقيه هدايا، بينها سيجار وخمور.

وابتسم نتنياهو، من تحت كمامته السوداء، لدى دخوله قاعة محكمة القدس الجزئية، لسماع شهادة المتحدث السابق باسمه، والمستشار المقرب، نير حيفتس، وهو واحد من مجموعة صغيرة من المساعدين السابقين، تحول إلى شاهد لمصلحة الدولة ضد أول رئيس وزراء يتم اتهامه جنائياً أثناء شغله منصبه. وقال حيفتس للمحكمة «الوقت الذي يهدره نتنياهو على وسائل الإعلام لا يقل عن الوقت الذي يخصصه للمسائل الأمنية، بما فيها أمور قد يعتبرها المراقب من الخارج بلا أدنى أهمية».

طباعة