معدل الانتحار بين أطفال اليابان يرتفع إلى مستوى قياسي خلال الجائحة

ذكرت وسائل إعلام يابانية، نقلاً عن وزارة التعليم أن معدلات الانتحار بين الأطفال اليابانيين بلغت أعلى مستوياتها منذ أكثر من 40 عاماً. وأظهر مسح أنه مع تسبب جائحة «كوفيد-19» في إغلاق المدارس وتعطيل الفصول الدراسية العام الماضي، تم تسجيل 415 حالة انتحار بين التلاميذ من المرحلة الابتدائية إلى المرحلة الثانوية. وذكرت صحيفة أساهي، أن العدد زاد بنحو 100 على العام السابق، وهو أعلى مستوى منذ بدء تسجيل الأعداد في عام 1974. ولليابان تاريخ طويل مع الانتحار كوسيلة لتجنب العار والخزي، ومعدلاته في اليابان كانت أعلى منها في مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى لفترة طويلة، لكن الجهود الحكومية خفضت الأعداد.

طباعة