العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ديفيد كاميرون عمل مندوباً للمبيعات لشركة براتب كبير

    كاميرون مندوب مبيعات. من المصدر

    استطاع رئيس الوزراء البريطاني السابق، ديفيد كاميرون، أن يحصل على 10 ملايين دولار أميركي (7.2 ملايين جنيه إسترليني) من شركة جرينسيل كابيتال قبل انهيارها في مارس. وكشفت مصادر مطلعة النقاب عن حصول رئيس الوزراء السابق على 4.5 ملايين دولار (3.25 ملايين جنيه إسترليني) أيضاً بعد صرفه أسهماً من الشركة في عام 2019، وراتب يقارب مليون دولار سنوياً للعمل مستشاراً بدوام جزئي.

    وكشف برنامج بانوراما على قناة «بي بي سي» عن رسالة بين الشركة ورئيس الوزراء السابق توضح بالتفصيل قيمة أسهمه. وقال متحدث باسم رئيس الوزراء السابق إنه لم يتلقّ «أي شيء من مثل» المبالغ التي أوردتها «بي بي سي»، وأضاف أنه «يأسف بشدة» لانهيار «جرينسيل».

    بدأ كاميرون دوره كمستشار لـ«جرينسل» في أغسطس 2018، بعد أكثر من عامين بقليل من استقالته من منصب رئيس الوزراء في يوليو 2016. ونجح ديفيد كاميرون في جني سبعة ملايين جنيه إسترليني من «جرينسيل كابيتال» خلال فترة عمله مع المجموعة المالية المثيرة للجدل قبل إفلاسها، ما أثار الدهشة. كانت هذه المبالغ مثيرة للدهشة بسبب طبيعة واجبات كاميرون، كمندوب مبيعات عبر الهاتف، وبسبب الطريقة التي كان يستفيد بها من وقته في «الخدمة العامة»، وبسبب الطريقة التي تدار بها الشركة، وبسبب هذا الدخل الذي يفوق أحلام الكثير من الناس.

    طباعة