مرتكب مجزرة مسجدي نيوزيلندا يقر بذنبه

برنتون تارانت لدى مثوله أمام المحكمة في كرايست تشيرش بنيوزيلندا. أ.ف.ب

أعلنت الشرطة النيوزيلندية أن برنتون تارانت الذي ارتكب العام الماضي مجزرة راح ضحيتها 51 شخصاً حين أطلق النار على المصلين في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش، أقر أمس بذنبه بكل التهم الموجهة إليه، في تغيير مفاجئ لموقفه.

وقالت الشرطة إن «الإقرار بالذنب بـ51 تهمة بالقتل وبـ40 تهمة بالشروع بالقتل، وبتهمة واحدة بارتكاب عمل إرهابي، تم عبر اتصال بالفيديو من سجن أوكلاند»، حيث يُحتجز تارانت، الأسترالي المؤمن بنظرية تفوّق العرق الأبيض.

وكان تارانت نفى في البداية كل هذه التهم، لكنه غير اعترافه خلال جلسة استماع عبر الفيديو.

ورداً على سؤال عن التهم الموجهة إليه قال تارانت من سجنه في أوكلاند مخاطباً القاضي «نعم مذنب».

وباعترافه هذا لم تعد هناك حاجة للمحاكمة، إذ إن مهمة القاضي باتت منحصرة الآن في تحديد العقوبة.

 

طباعة