تسبب في إلغاء عشرات الفعاليات والأحداث

إنفوغرافيك.. كورونا «ضيف ثقيل» على القـارات الخمس.. أثار الخوف وعطل عجلة الاقتــصاد

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس، الأربعاء الماضي، إن المنظمة تصنف تفشي فيروس كورونا الجديد على أنه وباء.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي «قلقون للغاية من مستويات الانتشار وشدته ومن مستويات عدم اتخاذ الإجراءات (اللازمة)، لذلك وصلنا إلى تقييم مفاده أن كوفيد-19 (فيروس كورونا) يمكن تصنيفه بأنه وباء».

وتفشى فيروس كورونا، الذي ظهر في الصين في ديسمبر الماضي، في أنحاء العالم ليتسبب في تعطيل الصناعة ووقف رحلات جوية وإغلاق مدارس وإجبار المسؤولين على تأجيل أحداث رياضية وحفلات.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية تفشي كورونا حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقاً دولياً يوم 30 يناير عندما كان عدد الحالات التي تأكدت إصابتها بفيروس كوفيد-19 (كورونا) والتي رُصدت خارج الصين أقل من 100 حالة، إضافة إلى حدوث ثماني حالات عدوى بالمرض بين البشر.

وبلغ عدد الإصابات أكثر من 134300 حالة في 114 دولة وعدد الوفيات 5043 شخصاً.

وأشار مسؤولون بالمنظمة على مدى أسابيع إلى أنهم قد يستخدمون كلمة «وباء» كمصطلح وصفي، لكنهم شددوا على أنه ليس للكلمة أهمية قانونية.

تجدر الاشارة الى أن نحو 300 مليون طالب توقفوا عن الدراسة في 13 دولة، وتم إغلاق دول بأكملها مثل إيطاليا والكويت، وتم منع السفر من وإلى الولايات المتحدة وأوروبا، كما تم إلغاء عشرات المؤتمرات والفعاليات عبر العالم، حاولنا إظهار أهمها في هذا الإنفوغرافيك.

للإطلاع على الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة