EMTC

إدارة المدارس ستعيدها إلى صاحبتها

محفظة نسائية مفقودة منذ الخمسينات في مدرسة ثانوية

صورة

محفظة صغيرة تحتوي على دعوة لحفلة موسيقية وصور وأشياء أخرى، ضاعت في الخمسينات، ستعاد إلى مالكتها، البالغة من العمر 82 عاماً، بعد أن عثر عليها عمال أثناء هدم جزء من مدرسة إنديانا الثانوية.

وفقدت مارتا إيفريت المحفظة السوداء منذ أكثر من ستة عقود، ووجدها عمال الصيانة في يناير الماضي خلف خزائن طلبة العلوم في مدرسة جيفرسونفيل الثانوية القديمة، حيث أكملت مارتا تعليمها في عام 1955.

وتقول المتحدثة باسم «مدارس مقاطعة كلارك الكبرى»، إرين بوجوركيز، إن المقاطعة تمكنت من تتبع إيفريت «بفضل قوة وسائل الإعلام الاجتماعية»، بعد أن لاحظ أحد أقاربها مشاركة على «فيس بوك» حول المحفظة الصغيرة. وتنوي إدارة المدارس إرسال المحفظة إلى منزل السيدة المتقاعدة في ولاية فلوريدا.

وتحتوي المحفظة النسائية السوداء على أشياء عدة، تضمنت محفظة نقود صغيرة ورسالة تدعوها إلى حفلة موسيقية، وأحمر شفاه، وصوراً، وعلكة.

ولا يعرف إن كانت صاحبة المحفظة قد علمت بالعثور عليها، وأن هناك من يسعى لإعادتها إليها. ومهما يكن فإن رؤية هذه المحفظة ستعيد ذكريات منسية للعجوز التي غادرت الولاية منذ فترة طويلة. وقد علّق أحدهم على «فيس بوك» قائلاً «لا شيء يضيع حتى بعد هذه الفترة الطويلة،» متابعاً «ذكرياتك الجميلة مازالت محفوظة، وما عليك إلا فتح المحفظة لرؤية ما كنت تفعلين قبل أكثر من ستة عقود».

 

طباعة