عروس تزيد وزن وصيفتيها الجميلتين بمشروب تخسيس - الإمارات اليوم

حتى تكون مركز الاهتمام يوم زفافها

عروس تزيد وزن وصيفتيها الجميلتين بمشروب تخسيس

اختارت بيني لوناً باهتاً كي تبدو الوصيفتان كأنهما مريضتان. أرشيفية

تحلم كل امرأة بأن تكون مركز الاهتمام في يوم زفافها، لكن بعضهن يذهبن إلى أقصى الحدود للتأكد من أنه لا أحد يسرق منهن الأنظار. تماماً مثل هذه المرأة الأسترالية التي اعترفت في الآونة الأخيرة بـ«تسمين» وصيفتي الشرف قبل حفل الزفاف من أجل جعلهما تبدوان بمظهر عادي.

كانت بيني تعرف دائماً بأنها ستصادف بعض العقبات أثناء الإعداد لزفافها، وأرادت التأكد من عدم وجود أحد يتفوق عليها في يومها الكبير، طلبت العروس من شقيقتيها، ماجي وتشارلي، أن تكونا وصيفتي الشرف في يوم الزفاف، وبدأت الأُختان في الاستعداد للاحتفال مع شقيقتهما، كانت الفتيات الثلاث دائماً قريبات جداً من بعضهن، بل عشن في المنزل نفسه طوال الوقت، لكن كن دائماً يتمتعن بقدرات تنافسية كبيرة، أيضاً، وكانت العروس تعرف أنه يتوجب عليها العثور على طريقة لتخطي شقيقتيها الجذابتين يوم زفافها.

قالت بيني للمجلة الأسترالية «ويمن»، «شقيقتاي رائعتان، شعرت دائماً بأنني متواضعة جداً في الوسط، لم يكن لدي شعبية مثل أختي الكبرى، ولم أكن لطيفة وجذابة مثل الصغرى؛ لكنني وجدت رجلاً يحبني، الأمر الذي جعلني سعيدة جداً».

اعتبرت بيني نفسها أختاً بسيطة ومتواضعة، وبعد مقابلة مع مصور الزفاف ومناقشة خيارات اللباس مع شقيقتيها، انتابها القلق بشأن صور الزفاف. لا تريد أن يتم تذكيرها بأن أختيها قد تفوقتا عليها حتى في أسعد أيام حياتها؛ لذا قررت التأكد من أن ذلك لن يحدث.

كانت خطة بيني بسيطة لجعل أختيها تبدوان عاديتين قدر الإمكان، ولكن يجب القيام بذلك بطريقة أقل وضوحاً. أولاً، اختارت لوناً أصفر لفستاني وصيفتي الشرف، ما يجعل كل من ماجي وتشارلي تبدوان «شاحبتين وأقرب إلى المريضتين قليلاً». ومع ذلك، لم يكن هذا كافياً. وتضيف بيني، «لكن أسوأ شيء فعلته حتى الآن، هو العمل على زيادة وزن شقيقتي في الأشهر التي سبقت الزفاف؛ كنت أُصر على إعداد الفطور للجميع، أخبرتهما بأنني أريد أن نظهر بأفضل ما لدينا في اليوم الكبير، لذلك كنت أقوم بصنع مشروب خاص بالتخسيس».

ومع اقتراب يوم الزفاف، بدأت بيني بإضافة ثلاثة أضعاف الكمية المحددة إلى مشروب ماجي وتشارلي، بينما اقتصر الأمر بالنسبة إليها على بعض الثمار وماء جوز الهند، واضطرت الشقيقتان إلى إعادة تصميم فستانيهما بسبب زيادة وزنهما، بينما كانت العروس تبدو مثالية، ومركز اهتمام الجميع. إنها تشعر بالذنب الآن لأنها خدعت أقرب الناس إليها.


العروس بدت مثالية، لكنها تشعر بالذنب لأنها خدعت أقرب الناس إليها.

طباعة