يتسلق جبلاً أفقياً دون احتياطات الأمان - الإمارات اليوم

حقق حلمه بعد سنوات طويلة

يتسلق جبلاً أفقياً دون احتياطات الأمان

صورة

قد لا يكون أحدنا سعيداً بإنجاز حلمه المتهور، الأمر مختلف بالنسبة لأول شخص يمارس مهنة تخطي الموت من خلال تسلق جبل أفقي، يبلغ طوله 915 متراً، من دون حبل. إنه أليكس هونولد الذي انتظر ثماني سنوات لتحقيق حلمه، وسنة ونصف السنة من الاستعداد، ومحاولة فاشلة واحدة. ويظهر هونولد (33 عاماً)، وهو يتسلق الجبل الصخري معتمداً على قوة يديه وبراعة رجليه، في غياب أي من المعدات التي يستخدمها المتسلقون في مثل هذه المهام الصعبة. الوصول إلى قمة التشكيل الصخري الشهير في منتزه «يوسمايت» بولاية كاليفورنيا ليس أمراً سهلاً.

ويبدو الشاب الأميركي واثقاً بنفسه تماماً من خلال تركيزه على الشقوق حيث يضع رجليه، وعلى النتوءات التي يمسك بها بيديه. وقد بدأ هونولد التسلق في سن العاشرة. وقد دفعه حماسه وتشجيع مقربيه نحو التميز بالتسلق من دون أي معدات أمان، وكان أي خطأ يعني الموت.

ويقول هونولد: «مازلت أقول إن ذلك ممتع للغاية، وذلك يعني الكثير بالنسبة لي»، متابعاً: «يمكنك أن ترى ابتسامتي ومدى سعادتي، أعني أنها تجربة كبيرة، وأعتقد أن الكثير مما يعنيه بالنسبة لي ليس مجرد الوصول إلى القمة، لكن العملية برمتها، كما تعلمون، هي حقيقة أن هذا الحلم طويل المدى، ثم بعد عام ونصف العام من التحضير شعرت بأنني يجب أن أتجاوز كل شيء للوصول إلى هذه النقطة».


يبدو الشاب الأميركي واثقاً بنفسه تماماً، من خلال تركيزه على الشقوق حيث يضع قدميه، وعلى النتوءات التي يمسك بها بيديه.

طباعة