الإمارات اليوم

زوجان يحتفظان بالأجهزة المنزلية نفسها منذ 50 عاماً

:
  • ترجمة: م.م عن «بورد باندا»

يسود الاعتقاد هذه الأيام بأن الأشياء تصنع حتى لا تدوم، فالهواتف تُكسر بسهولة جداً، وأجهزة التلفاز تتوقف من دون سبب، وحتى الأحذية تصبح بالية بعد سنة أو أقل. الأمر يبدو وكأن الشركات المصنِّعة تطرح أشياء سيئة، من أجل إجبار المستهلكين على اقتناء الأشياء الجديدة باستمرار.إذا أردنا إثبات أن هذه الشركات لا تصنع الأشياء كما كانت تفعل في السابق، ما علينا إلا زيارة منزل سيدني وراشيل سوندرز من مدينة إكستر، غرب بريطانيا. في الواقع، لايزال الزوجان المسنان - في الثمانينات من العمر - يستخدمان الأجهزة المنزلية نفسها، التي اشترياها قبل أكثر من نصف قرن!

اشترى الزوجان مجفف الغسيل والفرن والغسالة بمبلغ 146 جنيهاً إسترلينياً في عام 1956، وبشكل لا يصدق إلى حد ما، فإن هذه الأجهزة لاتزال تعمل حتى اليوم.

اشترى الزوجان مجفف الغسيل والفرن والغسالة بمبلغ 146 جنيهاً إسترلينياً في عام 1956، وبشكل لا يصدق إلى حد ما فإن هذه الأجهزة لاتزال تعمل حتى يومنا هذا. وفي ذلك يقول راشيل، الذي كان يعمل محاسباً في مؤسسة حكومية «الأجهزة المنزلية كانت تُصنع بطريقة أفضل في تلك الأيام، وهي أقوى، وتعمل مدة أطول». وتضيف زوجته سيدني «لقد حصلنا على هذه الغسالة عندما تزوجنا، قبل 62 عاماً، وكانت آخر مرة استخدمناها قبل 12 عاماً»، وتتابع الموظفة السابقة في الرعاية الاجتماعية «حسب علمي فإنها تعمل بشكل عادي، مع تسرب طفيف للماء. لا توجد مثل هذه الأجهزة في الوقت الراهن». وتقول سيدني إنها كانت تعتني بالأجهزة، ونادراً ما تستعين بعمال الصيانة.