بيضة تكلف سيدة أسترالية 1000 دولار

نيلسون أثارت الذعر في مجمعها السكني بسبب جهاز الإنذار. أرشيفية

لم تتوقع السيدة فاي نيلسون، أن يتسبب نشاطها اليومي في غرامة قاسية، إذ تلقت رسالة من الجهة التي تدير المجمع السكني الذي تقطن فيه، تفيد بأنها أثارت الذعر في المجمع بسبب جهاز الإنذار، الذي انطلق بعد أن انبعث دخان من مطبخها.

وتقول نيلسون، (74 عاماً)، انها بريئة من هذه التهمة، وإنها لم تقم بشيء يخالف التعاليم الأمنية، لأنها تسلق البيض بالطريقة نفسها منذ 60 عاماً.

وقررت السيدة المتقاعدة الطعن في الغرامة، التي تقدر بـ1000 دولار إسترالي، بعد أن فشلت في إقناع إدارة المجمع السكني أنها لا تستحق هذه العقوبة القاسية. وتقول «انه غير عادل تماماً، والقرار ساذج جداً». وأكدت نيلسون أمام محكمة الاستئناف في مقاطعة كوينزلاند أن لا جديد طرأ في طريقة سلقها للبيض، وأنها دأبت على إعداد الفطور بالطريقة نفسها منذ عقود ولم يتسبب ذلك في اي مشكلة على الإطلاق. ورجحت السيدة ان تكون أجهزة الإنذار تعمل بمجرد انبعاث بخار، وليس دخان، «رأيت القليل من البخار ويبعد جهاز كشف الحريق مترين عن الفرن الذي كنت قد بدأت للتو في استخدامه لسلق البيضة».

في المقابل، قال حراس المجمع ان نيلسون كانت تحاول إزاحة الدخان بيديها عندما انطلق جهاز الإنذار. إلا أن السيدة أكدت أن أجهزة الإنذار في المجمع السكني تعاني أعطالاً، وأشارت إلى أن أصوات الإنذار انطلقت تسع مرات في السابق دون سبب.

 

طباعة