عبدالله بن زايد يعرب عن تقديره لموقف الإتحاد الأوروبي من عملية اغتيال المبحوح

أعرب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية عن تقدير الإمارات العربية المتحدة للموقف الذي اتخذه وزراء خارجية الإتحاد الاوروبي فى اجتماعهم اليوم فى بروكسل، وأدانوا فيه استخدام منفذي عملية اغتيال محمود المبحوح، القيادي فى حركة حماس، بدبي جوازات سفر أوروبية مزورة وبطاقات ائتمان جرى الحصول عليها من خلال سرقة هويات مواطني دول أعضاء فى الإتحاد.

وقال سموه أن "هذا الموقف يعبر عن احترام دول الإتحاد الأوروبي لسيادة دولة الإمارات ورفضها أي انتهاك لحرمتها".

ووجه سموه الشكر لجميع وزراء خارجية الإتحاد الأوروبي الذين تشاور معهم حول هذا الموضوع خلال الأيام الماضية، معرباً عن ثقته بأن "التعاون بين الإتحاد الأوروبي ودولة الإمارات حول هذا الموضوع سيتواصل بما يحقق الأهداف المشتركة للطرفين".

طباعة