ليبيا توجه انذارا نهائيا فيما يتعلق بتسليم سويسري

 قالت ليبيا انها سترد اذا لم تسلم سويسرا رجل أعمال مدانا يحتمي بالسفارة السويسرية في ليبيا بحلول ظهر اليوم.

وذكرت وكالة الانباء الليبية أن موسى كوسة أمين اللجنة الشعبية للاتصال الخارجي والتعاون الدولي، وزير الخارجية، استدعى مساء أمس سفراء الدول الاعضاء بالاتحاد الاوروبي لتسليمهم انذارا نهائيا.

ونقلت الوكالة عن الوزير قوله ان حماية سويسرا لرجل الاعمال السويسري مارك جويلدي في سفارتها بطرابلس "يعتبر اساءة لاستعمال حصانة مقر السفارة وتوظيف هذه الحصانة في غير أغراضها المتعارف عليها عرفا وقانونا".

وتابعت الوكالة "في حالة عدم التجاوب... حتى منتصف نهار... الاثنين فسنقوم باتخاذ الاجراءات اللازمة".

ولم تذكر أي تفاصيل بخصوص الاجراءات التي تعتزم السلطات الليبية اتخاذها. وتريد السلطات الليبية تسليم جويلدي ليقضي عقوبة بالسجن أربعة شهور بعد أن أدانته محكمة بتهم متعلقة بالهجرة.

طباعة