وفاة وزير صومالي أصيب في تفجير انتحاري

ذكر مصدر في السفارة الصومالية في السعودية، امس، أن وزير الرياضة الصومالي توفي في مستشفى بالسعودية، بعد أسابيع من إصابته بجراح خطيرة في تفجير انتحاري أثناء حضوره حفل تخريج لطلبة الطب في العاصمة الصومالية مقديشو. وقال المصدر إن سليمان عولاد خضع للعلاج طوال الفترة الماضية، وأجريت له عملية في الرقبة، غير انه توفي اول من أمس.

وكان عولاد ضمن أكثر من 20 مصاباً من ضحايا التفجير الانتحاري الذي وقع في الثالث من ديسمبر الماضي في مقديشو، وأدى إلى مقتل 23 شخصاً بينهم ثلاثة من وزراء الحكومة الصومالية.

طباعة